الرئيسية » لبنان, مميز » اختيار 5 متأهلين لجائزة أورورا لصحوة الإنسانيةتقديرا لأعمالهم الإنسانية الملهمة

 اختيار 5 متأهلين لجائزة أورورا لصحوة الإنسانية

تقديرا لأعمالهم الإنسانية الملهمة
الفائز الختامي سيحصل على جائزة $1,000,000لتكثيف الأعمال الإنسانية

 

يريفان-أرمينيا، نيسان 2017 – أعلنت لجنة اختيار الفائزين بجائزة أورورا لصحوة الإنسانية أسماء المتأهلين الخمسة لعام 2017، والذين تم اختيارهم لتأثيرهم الاستثنائي وشجاعتهم، والتزامهم للحفاظ على حياة الإنسان والنهوض بالقضايا الإنسانية.

 

المتأهلين الخمسة:

 

• السيدة فارتون آدان والسيدة إلواد إلمان، مؤسستا مركز إلمان للسلام وحقوق الإنسان في الصومال – الأم وابنتها اللتان لا تتزعزعان في مهمتهما الرامية إلى حماية حقوق الإنسان وحقوق المرأة، وتسهيل بناء السلام وتطويره، وإعادة تأهيل الأطفال الجنود وسط ظروف غير آمنة وخطرة.

 

• السيدة جميلة أفغاني، رئيسة منظمة نور للتربية وتنمية القدرات في أفغانستان – وهي ضحية لشلل الأطفال، تلقّت عن طريق الخطأ هبة القراءة وكرست حياتها لجلب القراءة والتعليم للفتيات والنساء، في حين استعانت بمساعدة القادة المسلمين للإيمان بمهمتها.

 

• الدكتور توم كاتينا، الجراح في مستشفى أم الرحمة في جبال النوبة، السودان – مبشر كاثوليكي وطبيب، ما زال منذ ما يقرب من عقد من الزمن الطبيب الدائم الوحيد الذي يعالج السكان الذين يبلغ عددهم نصف مليون نسمة والذين مزقتهم الحرب، ويقوم بإجراء أكثر من 1000 عملية كل عام.

 

• السيد محمد درويش، طبيب في مستشفى مضايا الميداني، سوريا – عاد طالب طب الأسنان إلى مسقط رأسه وتولي المسؤوليات الكاملة لطبيب، وبدأ في تنفيذ الإجراءات الطبية وتقديم الرعاية، والحفاظ على توثيق دقيق لظروف المرضى، الذين يشكّل الأطفال جزء كبير منهم ويتأثرون بالعنف المستمر، يعمل السيد درويش على توجيه الاهتمام الدولي إلى المنطقة المحاصرة.

 

• الدكتور دينيس موكويغ، طبيب أمراض النساء ومؤسس مستشفى بانزي، جمهورية الكونغو الديمقراطية – طبيب التوليد وجراح أمراض النساء، يقدّم الدعم الجسدي والنفسي والقانوني لأكثر من 000 50 إمرأة من الناجيات من العنف الجنسي في البلد الذي مزقته الحرب، بينما يسعى بلا خوف إلى تقديم المسؤولين عن هذه المآسي إلى العدالة.

 

 

 

 

 

سيتم تكريم المتأهلين للتصفيات النهائية في حفل جوائز أورورا في يريفان، أرمينيا في 28 أيار 2017 عند اختيار الفائز بجائزة أورورا لعام 2017. وسيحصل الفائز بجائزة أورورا على منحة قدرها 100000 دولار أمريكي لدعم استمرار عملهم، فضلا عن جائزة بقيمة 1،000،000 دولار أمريكي، مما سيعطيهم قدرة فريدة على مواصلة دورة العطاء بدعمهم للمنظمات التي ألهمت عملهم.

وتضم لجنة الاختيار التي يشارك في رئاستها والحائز على جائزة أفضل ممثل Academy Award والمحسن جورج كلوني، الحائز على جائزة نوبل أوسكار أرياس وشيرين عبادي وليما غبوي؛ رئيسة أيرلندا السابقة ماري روبنسون؛ الناشطة في مجال حقوق الإنسان هينا جيلاني؛ وزير خارجية أستراليا السابق والرئيس الفخري لمجموعة الأزمات الدولية غاريث إيفانز؛ والرئيس السابق للمكسيك إرنستو زيديلو. واختارت اللجنة المرشحين الخمسة من بين أكثر من 550 ترشيحا ل 254 مرشحا فريدا قدمهم الجمهور العام من 66 بلدا و 13 لغة.

 

وقال فارتان غريغوريان، عضو اللجنة، ورئيس مؤسسة كارنيغي بنيويورك، والمؤسس المشارك لمبادرة أورورا الإنسانية، متحدثا باسم لجنة اختيار جائزة أورورا: “نحن نشعر بالارتياح إزاء الاستجابة الهائلة التي خلقتها الدعوة إلى الترشيحات. إنه اعتراف بإنسانيتنا وقيمنا المشتركة. وبينما تختلف الجغرافيا والظروف لكل مرشح، فإن أوجه التشابه توحدهم. فالأفراد يخاطرون برفاههم وسلامتهم من أجل إنقاذ أولئك الذين هم في حاجة ماسة للمساعدة، ومن واجب أورورا دعم هؤلاء المخلّصين. ونحن نعتقد أن أولئك الذين يتم إنقاذهم سيواصلون أنفسهم دورة الامتنان والعطاء “.

 

تم اختيار مارغريت بارانكيتس من ميزون شالوم ومستشفى REMA في بوروندي، للحصول على أولى جوائز أورورا في 24 نيسان 2016 في يريفان، أرمينيا. عقب التجربة المروعة التي أجبرتها على أن تشهد إعدام 72 من الهوتو المجاورين، الذين حاولت إخفاءهم للحفاظ على سلامتهم من الاضطهاد، أمضت السيدة بارانكيتس، وهي من التوتسي، السنوات العشرين الماضية في توفير ملاذ آمن للأيتام واللاجئين الهاربين من العنف والاعتداء خلال الحرب الأهلية في بلادها. وقد أنقذت وساهمت في تعليم ما يقرب من 30،000 طفل، و وقد عالج المستشفى الذي افتتحته في عام 2008 أكثر من 80،000 مريض حتى الآن.

 

وعلّقت بارانكيتس بالقول: “الأطفال من البرازيل إلى إثيوبيا، إلى العديد من اللاجئين البورونديين في رواندا، يزدهرون اليوم لأن لديهم الآن الحب والتعليم والدعم الذي يحتاجونه بفضل الدعم السخي لجائزة أورورا 2016”. وأضافت: “العمل المؤثر الذي يقوم به المتأهلين للتصفيات النهائية 2017 هو حقا مدهش. هؤلاء الأفراد يجسدون روح الامتنان في العمل من خلال الحفاظ على الأمل لكثير من إخواننا وأخواتنا في جميع أنحاء العالم. عملهم موجه لإطلاق العنان للإمكانات البشرية للحب “.

 

تأسست جائزة أورورا لصحوة الإنسانية عام 2015 من قبل مبادرة أورورا الإنسانية، نيابة عن الناجين من الإبادة الجماعية الأرمنية، وامتنانا لمخلّصيهم. ستكرم جائزة أورورا الحائز على جائزة أورورا كل عام حتى العام 2023، في ذكرى ثمان سنوات من الإبادة الجماعية للأرمن (1915-1923).

***

 

 

حول جائزة أورورا لصحوة الإنسانية

بالنيابة عن الناجين من الإبادة الجماعية للأرمن، وامتنانا لمخلّصيهم، سيتم تكريم الحائز على جائزة أورورا كل عام بين عامي 2015 و2023 (في ذكرى ثماني سنوات من الإبادة الجماعية للأرمن 1915-1923) بمنحة قدرها 000 100 دولار أمريكي، فضلا عن فرصة فريدة لمواصلة دورة العطاء من خلال ترشيح المنظمات التي ألهمت عملهم للحصول على جائزة 1،000،000 دولار أمريكي. وسيتم تكريم الفائزين للأثر الاستثنائي لأعمالهم في الحفاظ على حياة الإنسان والنهوض بالقضايا الإنسانية.

 

وتشمل لجنة اختيار الفائزين بجائزة أورورا أوسكار أرياس الحائز على جائزة نوبل ، شيرين عبادي وليما غبوي؛ رئيسة أيرلندا السابقة ماري روبنسون؛ الناشطة في مجال حقوق الإنسان هينا جيلاني؛ وزير خارجية أستراليا السابق والرئيس الفخري لمجموعة الأزمات الدولية غاريث إيفانز؛ الرئيس السابق للمكسيك إرنستو زيديلو؛ رئيس مؤسسة كارنيغي بنيويورك فارتان غريغوريان؛ والحائز على جائزة أفضل ممثل Academy Award والمحسن جورج كلوني.

 

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com