ورد الآن
Home » لبنان » علوش: يعلم جعجع أن وضعه هشّا من دون قوى 14 آذار الى جانبه

علوش, جعجع, قوى 14 آذار
أكد عضو المكتب السياسي في “تيار المستقبل” مصطفى علّوش أن “حزب الله” “لا يريد الرئاسة بالاساس في الوقت الحالي، لأن الظروف هي لتغيير النظام بأكمله”، معتبرا أن ما يحكى عن رهان القوات على عدم قبول حزب الله بالجنرال ميشال عون رئيسا للجمهورية “منطقي ومعقول”.
وعما نقل اليوم عن مصادر “حزب الله” عن ان ورقة البنود العشر التي اعلنها جعجع لا تضر كما هي ولا تتناقض مع سياسة الحزب، قال علوش، في حديث الى “إذاعة الشرق”: “هناك بندان او ثلاثة تعني حزب الله بشكل مباشر، لكنه يمارس التقية في كل ذلك كالعادة، ان لم يُوجَه الكلام له مباشرة فيعتبر انهم يتكلمون عن منظومة أخرى، عندما يقال بسط السلطة الشرعية على الاراضي اللبنانية فهو يعتبر انه سلطة شرعية. عمليا هذا هو طبع حزب الله ومارسه على مدى سنوات طويلة وسوف يستمر الى ان تأتي لحظة الحقيقة التي يعلن عن نواياه”.
وفي موضوع الكلام عن سلة تفاهمات سياسية كاملة قبل انتخابات الرئيس، أشار الى ان “سلة التفاهمات هذه تعني عمليا ان يأتي رئيس يسلّم مسبقا بكل ما يريده حزب الله عسكريا وامنيا وسياسيا”.
أضاف: “بحسب التصريحات التي سمعتها من سليمان فرنجية على مدى الشهر الماضي افهم ان حزب الله لم يطلب منه الانسحاب بشكل مباشر، وعندها قد تكون هناك معركة جدية وبالتالي يكون النزول الى مجلس النواب هو الاساس”.
الى ذلك، رأى علّوش أن “هناك قناعة عند سمير جعجع وعند كل قوى 14 آذار ان مستقبل لبنان ووجوده يعتمد على تماسك هذه القوى واستمرارها على الرؤية الاستراتيجية لهذا البلد”، وقال: “يعلم جعجع ان الاتفاق مع عون من دون كل قوى 14 آذار الى جانبه وحتى إذا لم تتفق معه على اسم الرئيس يبقيه في وضع هش وضعيف في مقابل القوى الاخرى المتكتلة، ليس فقط في لبنان ولكن اقليميا ايضا، لتدعم حزب الله”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com