ورد الآن

رابطة متفرغي اللبنانية اكدت الاستمرار في التصعيد حتى تحقيق المطالب

عقدت الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية اجتماعا ضمن اجتماعاتها المفتوحة برئاسة محمد صميلي في مقر الرابطة.

وحيت الهيئة في بيانها “الأساتذة الذين شاركوا اليوم في الاعتصام الحاشد عند مفرق القصر الجمهوري، بالتزامن مع انعقاد جلسة مجلس الوزراء، وسمعت جيدا صرختهم المدوية ضد الظلم اللاحق بهم وحرمانهم دون غيرهم من تصحيح رواتبهم، فإن هذا الاعتصام يؤكد الاستمرار في التصعيد حتى تحقيق المطالب”.

واستنكرت “استخفاف السلطة بحقوق الأساتذة وعدم الإصغاء الى قضيتهم، ما يضرب عرض الحائط موقع الجامعة وخصوصية الأستاذ فيها، ويهدد العام الجامعي ومستقبل أبنائنا الطلاب، فإنها تؤكد الاستمرار في التحرك إلى حين تلبية مطالب الأساتذة وبخاصة مطلب إعادة التوازن الى رواتبهم”.

واعلنت انها “ستبقي اجتماعاتها مفتوحة لمواكبة مختلف التحركات التصعيدية، وطلبت من الأساتذة البقاء على أهبة الاستعداد لأي تحرك مقبل. ووعدت الطلاب بعدم التفريط في حقوقهم والتعويض عليهم ما فاتهم وما قد يفوتهم في دراستهم”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com