Home » تربية وثقافة » اللقاء التقدمي لاساتذة اللبنانية: لاعادة تقييم مناهج ومفاهيم كليات ومعاهد العمارة

أكد “اللقاء التقدمي لأساتذة الجامعة اللبنانية” في بيان، على “الصرخة التي أطلقها رئيس اللقاء الديمقراطي الاستاذ وليد جنبلاط، والتي تتعلق باستيلاد مناهج عمرانية معادية للذوق والطبيعة والبيئة، وبالتالي تخريج عدد من المهندسين المعماريين يساهمون بالتدمير المنهجي لثقافة العمارة اللبنانية التقليدية”، لافتا إلى أن “هذا الامر إذا استمر فسيؤدي الى محاصرة التراث العمراني التقليدي الجميل، وإحاطته بأحزمة من المباني التي تشكل قطيعة مع تراثنا العمراني الذي بناه أجدادنا”.

ودعا “اللقاء التقدمي” وزارتي الثقافة والتربية والتعليم العالي ونقابتي المهندسين في بيروت والشمال الى “التعاون في هذا المجال، واتخاذ التدابير التالية:

أولا: العمل لدى الجامعات الحديثة العهد (وما اكثرها) لوقف إرساء ثقافة عمرانية لا ترتبط لا بتراثنا ولا ببيئتنا ولا بطبيعة بلادنا.

ثانيا: إعادة تقييم مناهج ومفاهيم كليات ومعاهد العمارة في هذه الجامعات التي نشأت على خلفيات تجارية ومذهبية وسياسية.

ثالثا: وقف كل أشكال التراخيص لهذه الجامعات للحد من تفريخ معاهد عمارة جديدة غير آبهة بتراثنا العمراني”.

كما دعا “الجامعة اللبنانية ومعهد الفنون فيها، الى التدقيق بمفاهيم ومناهج العمارة، لإعادة التأكيد على أهمية ربط هذه المناهج والمفاهيم بالتراث الجميل والحضاري الذي بناه أجدادنا”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com