ورد الآن

لجنة كفرحزير البيئية: مقالع مصانع شكا بين البيوت والينابيع الشاحنات غير مرخصة ومعظم سائقيها لا يحملون إقامات

عقدت لجنة كفرحزير البيئية اجتماعا بيئيا على طريق حي المجيدل – كفرحزير. وطلبت من اصحاب الجرافات والشاحنات سحب جرافاتهم وآلياتهم من جميع أراضي كفرحزير ونقلها الى قراهم. ورأت ان “الهجوم غير المسبوق على حياة اهل الكورة وترابهم وصل حد الخطورة الشديدة جدا، وان شباب الكورة يقتلون بشكل همجي دموي بمجزرة السرطان وامراض القلب والامراض التنفسية التي تسببها مصانع اسمنت شكا التي اصبحت مشاريعها التوسعية واضحة بغطاء من بعض البلديات والاحزاب”.

وسألت: “من يصدق ان مقالع مصانع اسمنت شكا هذه هي في اراض مصنفة اراضي بناء وبين البيوت والينابيع والمناطق السياحية والدينية والتراثية؟ من يصدق ان عددا كبيرا من الشاحنات غير مرخصة وتعمل على نمرة واحدة وان معظم سائقيها الأجانب مخالفون لا يحملون أي إقامات؟.
إننا نؤكد أن لجنة كفرحزير البيئية لا ترضخ لأي تهديد من اي مصدر كان، وقد انتظرنا الذين قالوا انهم سيرسلون جماعاتهم خلال نصف ساعة ولم يحضروا، وسننتظرهم كل يوم حتى يرحلوا عن تراب كفرحزير والكورة الطاهر”.

واعتبرت أن “على مصانع اسمنت شكا ان تسحب جرافاتها وشاحناتها من ارض كفرحزير وبدبهون لان استمرار بقائها سيؤدي الى ما لا يحمد عقباه. كما ان على مصانع اسمنت شكا ان تتوقف عن تصدير تراب لبنان الى الخارج وإنزال سعر طن الاسمنت الى السعر الدولي ونقل مصانعها الى السلسلة الشرقية بعد استبدال البتروكوك بالغاز الطبيعي”.

وختم البيان: “كفى اغتيالا لاهل الكورة بأمراض صناعة الاسمنت الخطيرة. كفى تدميرا للاقتصاد والاخضرار والحياة في كفرحزير والكورة ولبنان”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com