Home » العرب » تونس: أميرة الغضاب تغري التونسيات لمزاولة رياضة كمال الأجسام

سيدر نيوز : نسمة تشطة

عندما دخلت “أميرة الغضاب” الفتاة التونسية المقيمة بألمانيا إحدى قاعات الرياضة ذات يوم من سنة 2013 لم تكن غايتها سوى امتلاك قوام رياضي ممشوق، لم تكن قد فكرت بإبراز عضلاتها وممارسة رياضة كمال الأجسام، ولكنها شعرت بمرور الأيام بانجذاب لا تستطيع تقديره نحو لعبة تبدو للوهلة الأولى للرجال فقط.

أميرة واحدة من التونسيات اللاتي استهوتهن رياضة “الفتنس” وكمال الأجسام، فتحدين كل العقبات والموانع الاجتماعية والعائلية ليمضين نحو رسم مسيرة تحولت من مجرد نشاط رياضي إلى أسلوب في الحياة.

في بداية التسعينيات سافرت أميرة (37 عاما) مع عائلتها إلى ألمانيا وعمرها لا يتعدى السنوات العشر، وهناك بدأت قصة عشقها للرياضة بوجه عام قبل أن تأخذ طريقها المليء بالتحديات والصعوبات إلى عالم صقل الأجسام.

“لا بد من العودة إلى أوائل العام 2013 لاسترجاع شريط بداية عشقي للعبة”، تستهل حديثها للجزيرة نت قبل أن تضيف “الأمر لم يتجاوز صقل العضلات، لكن العلاقة تحولت من مجرد نشاط بدني إلى ركن لا غنى عنه من حياتي”.

أسلوب حياة

ارتأت اللاعبة أن تسجل نفسها بأحد الأندية النسائية لكمال الأجسام بألمانيا، لم تجد صعوبة في ذلك بحكم النظرة المتفتحة لهذا النوع من الأنشطة الرياضية هناك، ولكنها واجهت في البداية معارضة من محيطها الأسري بدعوى أن ذلك قد يؤثر على حياتها العائلية.

وتمضي قائلة “أقنعت والدي باختياري هذه الرياضة، وبعد عامين من التدريبات تعاظم عشقي لها وبدأت عضلاتي تظهر، حصلت على معلومات للمشاركة في الدوري الألماني، وكنت في العام 2016 أول تونسية تخوض منافسات رسمية في ألمانيا، وأبرزها مسابقة الكأس عندما حصلت على المركز الثاني وبطولة برلين الدولية وفزت بالميدالية الفضية”.

في بداية 2018 أصبح بإمكان أميرة أن تمثل بلادها تونس في المسابقات الدولية حيث تستعد لخوض بطولة البحر المتوسط بالبرتغال من 1 إلى 3 ديسمبر/كانون الأول 2018، ثم كأس العالم للماسترز باليونان بين السابع والعاشر من الشهر نفسه.

وتضيف “أنا متزوجة وأم لبنتين، ومن الصعب التوفيق بين التزاماتي الرياضية وواجباتي العائلية، ولكني وجدت مساندة من زوجي ومساعدة على تحمل التكاليف الباهظة للتدريبات، كمال الأجسام ليست حكرا على الرجال، إنها أسلوب حياة”.

وتضيف “حلمي أن أقود تونس للتتويج ببطولة العالم لكمال الأجسام، وأن أساهم بتكوين أجيال من البطلات في الأعوام المقبلة”.

ومنح الاتحاد التونسي للعبة أميرة الغضاب مهمة تكوين عدد من الفتيات التونسيات استعدادا لتنظيم دوري محلي في صقل الأجسام والفتنس أواخر العام الجاري.

كرة اليد وكمال الأجسام

وعلى غرار أميرة، تجاوزت رحاب الطرابلسي نظرة المجتمع السلبية للعبة ورسمت لنفسها طريقا مليئة بالتحديات، هي واحدة من بين التونسيات اللاتي اخترن ممارسة رياضة كانت إلى سنوات مضت حكرا على الرجال.

تقول رحاب (20 عاما) “الصدفة لعبت دورا هاما في مسيرتي، فقد كنت لاعبة كرة يد ضمن الجمعية النسائية بالساحل (وسط) منذ نعومة أظافري، ولتحسين اللياقة البدينة للاعبات طلب منا المدرب أن نقوم بتمارين لتقوية العضلات بإحدى قاعات الرياضة”.

سارت الأمور بشكل طبيعي في البداية، ولكن فجأة قررت اللاعبة اعتزال كرة اليد وتكريس نشاطها لتقوية العضلات.

وتروي قائلة “كانت تجربة رائعة، بدأت منذ العام 2015 ممارسة هذه الرياضة وتسارعت الأحداث لأجعل منها نشاطا يتعدى الهواية ليصل الى المشاركة في المسابقات المحلية والدولية في العام الحالي”.

وكانت رحاب الطرابلسي في مايو/أيار الماضي التونسية الوحيدة التي تشارك في بطولة العالم لفئة بناء الأجسام بصربيا وتحصلت على المركز الرابع.

ووجدت اللاعبة معارضة كبيرة من العائلة لإقناعها باختيار لعبة للرجال، ولم يتقبل محيطها العائلي انخراطها في رياضة يراها خشنة، ولكن كانت لها قناعة راسخة بأن تمضي في الطريق التي رسمته لنفسها من أجل احتراف اللعبة في قادم السنوات.

من جانبه أكد المدير الفني بالاتحاد التونسي معز الدشراوي أن عدد التونسيات اللاتي يرغبن في ممارسة اللعبة يناهز الخمسين رغم النمط المحافظ للمجتمع التونسي وخوف اللاعبات من قيود العائلة ونظرة المجتمع.

وقال “تلقينا طلبات رسمية لأكثر من 20 فتاة للانخراط في الاتحاد التونسي لبناء الأجسام والفتنس والمشاركة في أول بطولة نسائية في تونس (فيت موديل) هي الأولى عربيا ومتوسطيا وأفريقيا يوم 16 ديسمبر/كانون الأول المقبل”.

ويسعى المدير الفني للاتحاد إلى المساهمة بنشر اللعبة بشكل أكبر بتونس وتوسيع قاعدة شعبيتها لدى النساء، ورغم صعوبة مهمته فإنه يرى أن الدورات المقبلة محليا ودوليا ستفسح المجال أكثر للفتيات في تونس للإقبال على كمال الأجسام والفتنس، خاصة أن هذه الرياضة قادرة على تنظيم أسلوب حياة متعاطيها وصقل جسمه وإكسابه الراحة النفسية.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com