ورد الآن
الرئيسية » العرب » علي جمعة: “داعش” يستخدم كتب “ابن تيمية” أدلة لتكفير الناس

علي جمعة
قال الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق، إن السلفيين خالفوا السلف الصالح الذين نسبوا أنفسهم إليه في فهم النصوص ويبتدعون أشياء لم نراها من قبل من علماء الإسلام على مر العصور، موضحا أنهم يطلقون الأكاذيب ويأخذون رأيا واحدا ويرون أنه الحق وما سواه هو الباطل وهذا هو مدخل التكفير. بحد قوله.
وأضاف جمعة، خلال حواره في برنامج “والله أعلم”، المذاع على قناة “سي بي سي”، أن السلفيين قسموا التوحيد إلى 3 أقسام: “إلهية، ربوبية، وصفات” وهذا لم يوجد عند السلف الصالح، فأول من قسم هذا التقسيم كان شيخ الإسلام ابن تيمية وسار عليه غيره، ما ساهم في انتشار التكفير.
وأكد مفتي الجمهورية السابق، أن أعضاء تنظيم “داعش” الإرهابي، يصورون صفحات كتاب ابن تيمية، ويضعوها على سيارتهم، ويكفرون بها الناس.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com