ورد الآن
الرئيسية » صحة, مميز » كيف تضبط سلوكيات الطفل الغاضبة مثل الضرب والعض؟

سلوكيات الطفل
سيأتي وقت يكتشف فيه الطفل الصغير أنه ينفعل، وأن هناك طرق للتعبير عن هذا الانفعال، وفي كثير من الأحيان سيكون ذلك عن طريق الضرب أو الصفع بيديه أو العض. لا تعتبر هذه السلوكيات غريبة على الطفل الدارج للتعبير عن غضبه، كل ما هنالك أن على الأبوين تعليمه كيفية التعامل مع هذه المشاعر والانفعالات.

على الأبوين تقدير ومدح سلوكيات الطفل الجيدة، خاصة عندما يُظهر مدى تحكمه في غضبه وضبطه لأعصابه
أكثر ما يُزعج الآباء في هذه السلوكيات أنها تؤلمهم نفسياً، فعندما يرفض الطفل بطريقة غير لائقة شيئاً قدّمه له أبواه يسبب ذلك شعوراً بالإحراج. إليك أفضل الطرق لتصويب هذه السلوكيات:

لا تنفعل. حافظ على هدوئك وسيطرتك على الموقف، إذا تركت لنفسك حرية الانفعال والغضب سيتفاقم الموقف، كما أنك ستقدم لطفلك نموذجاً يحتذيه في التعبير عن نفسه عن طريق السلوك الغاضب.

تصدّى للسلوك. إذا كان طفلك كبيراً بما يكفي ليستوعب أن الصفع والضرب خطأ ويقوم بهذه السلوكيات انظر في عينيه عندما يفعل ذلك وقل له بحزم “هذا خطأ، لا يجب أن تتصرف هكذا”.

وسيلة للتنفيس. ساعد طفلك على البحث عن طريقة لتنفيس الغضب، مثل العد من 1 إلى 10 وأخذ نفس عميق. يمكن أيضاً أن تقترح أن يضرب الطفل وسادة بقبضة يده للتعبير عن غضبه، أو إذا كان يمكن أن يتذكّر نكتة أو موقفاً كوميدياً من أحد الأفلام التي يحبها فليفعل.

تقدير السلوك الجيد. على الأبوين تقدير ومدح سلوكيات الطفل الجيدة، خاصة عندما يُظهر مدى تحكمه في غضبه وضبطه لأعصابه.

التقليد. راقب المحيط الاجتماعي حول الطفل لتعرف إذا ما كان يقلّد سلوكيات شخص من الأقارب أو الجيران. كذلك راجع تصرفاتك لأنك قد تكون الشخص الذي يقلّده الطفل.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com