Home » العالم اليوم, مميز » بعد تهديد ترمب لروحاني.. ظريف للرئيس الأميركي بالبنط العريض: كن حذراً

ردَّ وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الإثنين 23 من يوليو/تموز 2018، على تهديدات الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، على “تويتر»، وكتب بالبنط العريض “كن حذراً».

وإثر تهديدات ترمب للقادة الإيرانيين الأحد 22 يوليو/تموز 2018، كتب ظريف: “لا شيء يثير الاهتمام! نحن هنا منذ آلاف السنين وشهدنا سقوط إمبراطوريات، وضمنها إمبراطوريتنا التي استمرت أكثر من بعض البلدان. كن حذراً!».

COLOR US UNIMPRESSED: The world heard even harsher bluster a few months ago. And Iranians have heard them —albeit more civilized ones—for 40 yrs. We’ve been around for millennia & seen fall of empires, incl our own, which lasted more than the life of some countries. BE CAUTIOUS!

— Javad Zarif (@JZarif) July 23, 2018

وكان ترمب قد حذر، الأحد، نظيره الإيراني من تداعيات “لم يختبرها سوى قلة عبر التاريخ»، وذلك رداً على تصريحات نارية وجهها حسن روحاني، وفي وقت تشدد الولايات المتحدة فيه حملتها ضد الجمهورية الإسلامية.

تهديد ترمب لروحاني

وفي رسالة مباشرة إلى روحاني، كتب ترمب في تغريدة بالأحرف الكبيرة على “تويتر»: “إياك وتهديد الولايات المتحدة مجدداً وإلا فستواجه تداعيات لم يختبرها سوى قلة عبر التاريخ».

وجاءت تغريدة الرئيس الأميركي، رداً على تحذير روحاني، الأحد، لترمب من “اللعب بالنار»؛ لأن النزاع مع إيران سيكون “أُمَّ المعارك».

وأشاد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، الإثنين 23 يوليو/تموز 2018، بموقف ترمب. وبحسب بيان صادر عن مكتبه، قال نتنياهو في بداية اجتماع مجلس الوزراء: “أود ان أشيد بالموقف الصارم الذي عبر عنه الرئيس ترمب ووزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، يوم أمس (الأحد) ضد عدائية النظام الإيراني»، مضيفاً أن “إيران هي العدو الرئيسي لإسرائيل».

في المقابل، قلل قائد قوات الباسيج الإيرانية (شبه حكومية)، الإثنين، من أهمية التهديدات التي يوجهها الرئيس الأميركي. وقال الجنرال غلام حسين غيب برور، وفق ما نقلت عنه وكالة “إيسنا»، إن “تصريحات ترمب الموجهة ضد إيران هي حرب نفسية. إنه ليس في موقع يسمح له بالتحرك ضد إيران».

حرب كلامية

وتُذكِّر هذه التصريحات بالحرب الكلامية بين ترمب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قبل أن تخف حدَّتها ويعقد الزعيمان قمة تاريخية في 12 يونيو/حزيران 2018.

ومنذ التقارب الأميركي-الكوري الشمالي، جعل ترمب إيران هدفه الأكبر. وجاءت تصريحاته، الأحد، بعد أن قال وزير خارجيته أمام الجالية الإيرانية في كاليفورنيا، إن الولايات المتحدة لا تخشى فرض عقوبات على كبار قادة النظام الإيراني.

وفي مايو/أيار 2018، أعلن ترمب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، الموقع في 2015 بين طهران من جهة وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا من جهة اخرى، والذي أدى إلى رفع العقوبات مقابل كبح البرنامج النووي الإيراني.

ويتمسك الأوروبيون بالاتفاق رغم أن شركاتهم العاملة في إيران أو معها قد تتعرض لعقوبات أميركية.

المقالة بعد تهديد ترمب لروحاني.. ظريف للرئيس الأميركي بالبنط العريض: كن حذراً ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com