Home » العالم اليوم, مميز » شخص كرواتي واحد غير سعيد بفوز بلاده على إنكلترا وبلوغها نهائي كأس العالم.. إنه نيكولا كالينيتش

بعد أن استلقوا على أرضية الملعب وانهمرت دموعهم، صار من الصعب اعتقاد أن هناك من يشعر بالحزن جراء الهزيمة من منتخب كرواتيا في نصف نهائي كأس العالم أكثر من لاعبي المنتخب الإنكليزي.

لكن هناك شخص كان أكثر حزناً بالفعل.. إنه اللاعب الكرواتي نيكولا كالينيتش.

رفض تلبية نداء اللعب

كان من المفترض أن يمثل كالينيتش، الذي يلعب مهاجماً لفريق إيه سي ميلان A.C. Milan، بعد أن غادر فريق بلاكبيرن روفرز Blackburn Rovers، في إنكلترا، دعماً حيوياً للمهاجم ماريو ماندجوكيتش في تشكيلة مدرب المنتخب الكرواتي زلاتكو داليتش، حسب صحيفة The Independent.

ولكنه حين استُدعي للمشاركة في مباراة منتخب بلاده الوطني ضد منتخب نيجيريا والتي انتهت بهدفين مقابل لا شىء في دور المجموعات، رفض كالينيتش )30 عاماً) تلبية النداء، وقرر العودة إلى المنزل والراحة، وترك الفريق مع مهاجم واحد أقل.

وبرر الأمر بإصابته

قال كالينيتش الذي يبلغ من العمر 30 عاماً، إنه يعاني إصابة في الظهر؛ لذا لن يتمكن من اللعب، لكن المدير الفني والفريق الطبي للمنتخب لم يصدقوا روايته؛ لذا تم استبعاد المهاجم المخضرم من البطولة وعاد إلى كرواتيا.

قال داليتش حينها: “في أثناء مواجهة نيجيريا، قام كالينيتش بعملية الإحماء، وقد كان من المفترض أن يشارك في الشوط الثاني من المباراة».

وتقبل مدرب الفريق الأمر

“رغم ذلك، ادّعى أنه ليس جاهزاً للمشاركة بسبب مشكلة ظهره، وهذا الأمر حدث سابقاً في مباراة البرازيل الودّية التي أقيمت بإنكلترا، وكذلك قبل الجلسة التدريبية يوم الأحد».

“لقد تقبّلت هذا الأمر بهدوء، وبما أنني بحاجة إلى أن يكون لاعبو الفريق في حالة بدنية جيدة ومستعدون للمشاركة، اتخذت هذا القرار».

وفاز منتخب بلاده من دونه

استطاع منتخب كرواتيا رغم الصعوبات التي واجهته من النقص العددي واللعب ساعتين في المرحلة الإقصائية وضربات الجزاء التي أفضت إليها المباراة، أن يهزم إنكلترا 2-1 في الأشواط الإضافية، ليصل إلى نهائي كأس العالم.

وشاهد المباريات في منزله

وكما هو متوقع، شاهد كالينيتش المباريات من منزله، لكنك ستكون محقاً عندما تظن أن هذا اللاعب أدار ظهره أمام أصغر دولة تصل لنهائي كأس العالم منذ وصول منتخب الأوروغواي لنهائيات عام 1950، حين كانت كرة القدم تشبه بالكاد ما تبدو عليه اللعبة الآن.

واقرأ أيضاً..

هل شاهدتم المصور الذي أسقطه لاعبو كرواتيا عند احتفالهم بهدف الفوز.. المحظوظ استغل الموقف والتقط صوراً لا تُنسى رغم أنه كان مُمدداً على الأرض

كرواتيا تعبر إلى نهائي المونديال وتُحوِّل الحلم الإنكليزي إلى كابوس

المقالة شخص كرواتي واحد غير سعيد بفوز بلاده على إنكلترا وبلوغها نهائي كأس العالم.. إنه نيكولا كالينيتش ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com