ورد الآن
Home » العالم اليوم, مميز » برتغالي سيقاتل من أجل فوز المغرب على رفاق رونالدو!

سيضطر دا كوستا، رحالة أوروبا، الذي ينحدر من أب برتغالي وأم مغربية، لإرضاء إحدى طرفي عائلته على حساب الآخر خلال المباراة التي ستُجرى مساء اليوم.

يطرح كأس العالم بعض المسائل العائلية المعقدة، حيث طالت هذه المرة منزل دا كوستا خلال المباراة الفاصلة بين البرتغال والمغرب التي ستُجرى في لوجنيكي مساء اليوم.

وخاض مانويل دا كوستا، الذي ولد في فرنسا من أب برتغالي وأم مغربية، مسيرة رحالة بعد أن مثّل 10 أندية من بينها فيورنتينا وآيندهوفن ووست هام يونايتد وأولمبياكوس وسبارتاك موسكو/ صحيفة The Independent البريطانية.

يتوجه المدافع البالغ من العمر 32 سنة، الذي يلعب في الوقت الراهن لصالح نادي إسطنبول باشاك شهير، نحو المشاركة في أولى نهائيات كأس العالم بعد أن غيّر ولاءه من البرتغال، الذي شارك معها في منتخب من هم دون 20 سنة ودون 21 سنة ودون 23 سنة، إلى المغرب.

إن ما قام به اللاعب، من خلال إدارة ظهره لمنتخب البلاد التي ينتمي إليها والده، يعتبر أمرا يصعب تصديقه. وقد قال اللاعب إن: “المشاركة في كأس العالم تعد بمثابة شيء عظيم بالنسبة لي، لأنني أمثل بلدي وجذوري”. وأضاف دا كوستا قائلا: “أتوقع أن يشجع نصف أفراد عائلتي البرتغال بينما سيشجّع النصف الآخر منتخب المغرب، وهو ما يعتبر أمرا مضحكا حقاً”.

وأورد اللاعب قائلا: “إنه لشرف كبير بالنسبة لي أن أرتدي قميص المغرب، نظرا لأنك عندما تشارك في هذه البطولة، فإنك تستعرض بلدك وثقافتك للعالم”. وقد اقترب دا كوستا من أسود الأطلس بعد كأس العالم الأخيرة، عندما خرج منتخب المغرب للمرة الرابعة على التوالي من نهائيات كأس العالم حيث لم يكن دا كوستا الوحيد الذي قام بذلك.

في الوقت الراهن، يمْتلك المغرب عددا من اللاعبين المولودين في أوروبا بين صفوف لاعبي منتخبه، نذكر من بينهم النجم الهولندي المولد حكيم زياش، الذين أصبحوا عماد أسود الأطلس في الوصول إلى روسيا. ثم بعد أن أقنع مصطفى حاجي، لاعب وسط الميدان السابق في نادي أستون فيلا، دا كوستا بأن هناك مستقبل مشرق ينتظره باللعب مع المغرب، لم يكن هذا اللاعب مقتنعا بأنه على وشك أن يتخذ القرار الصحيح.

وقال دا كوستا: “لقد اقتربت من المشاركة مع منتخب المغرب بفضل مجهودات مصطفى حجي، مساعد مدرب أسود الأطلس، فبعد نقاش مطول معه ومع المدرب بادو الزاكي، اقتنعت بخطة المغرب وأهدافه. ومنذ ذلك الحين، حظيت بشرف تمثيل البلاد”.

أما بالنسبة إلى البرتغال، فقد مكنت جميع الجولات التي قام بها دا كوستا بين أندية أوروبا من اللعب إما لصالح أو ضد العديد من لاعبي الفريق الخصم الذي سيواجههم في موسكو مساء اليوم ما يعني أنه يعلم حجم الصعوبات التي قد يواجهها فريقه.

وفي هذا السياق، قال دا كوستا: “لقد لعبت مع معظم اللاعبين عندما كنت صغيراً، وسأستسغرق وقتاً طويلاً لتسمية الجميع! فعلى سبيل المثال، أتذكر أنني لعبت جنبا إلى جنب مع ريكاردو كواريسما وكريستيانو رونالدو وبيبي وتعلمت الكثير منهم”.

وأضاف المصدر ذاته أن “رونالدو يعتبر من اللاعبين الذي لعبوا في صفوف أفضل [الفرق] في العالم، لكننا لن نركز فقط عليه، فنحن نعلم أنه ممتاز ومحاط بحفنة من اللاعبين الذين يتمتعون بخبرة عالية، إلا أن الأمر المهم بالنسبة لنا هو التركيز والدقة والتضامن الكامل”.

المقالة برتغالي سيقاتل من أجل فوز المغرب على رفاق رونالدو! ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com