ورد الآن
الرئيسية » سوريا, مميز » قوات الأسد تخسر العميد “بسام أسعد” وعشرات العناصر في دير الزور

قضى ضابط برتبة عميد وعدد من عناصر قوات الأسد اليوم، خلال المعارك الدائرة مع تنظيم الدولة بريف دير الزور، في الوقت الذي تتصاعد فيه خسائر قوات الأسد وحلفائها خلال المواجهات مع التنظيم والتي تصاعدت منذ فترة في مدينة البوكمال وريفها.

وأكدت مصادر إعلامية من دير الزور مصرع العميد “بسام أسعد” رئيس قسم الهندسة بالفرقة 17 التابعة لمليشيات الأسد أثناء تفكيكه للغم أرضي زرعه تنظيم الدولة في المنطقة، كما قضى سبعة عناصر لقوات الأسد خلال الاشتباكات مع عناصر التنظيم.

وكانت صفحات إعلامية لنشطاء مرافقين لقوات الأسد والميليشيات المساندة لها منها قوات النمر، اعترفت بخسائر كبيرة أمنيت بها هذه القوات خلال معاركها ضد تنظيم الدولة، لاسيما المناطق الواقعة بين البوكمال والميادين، وقالت إنها تواجه مقاومة وتكتيك كبير ينفذه عناصر التنظيم.

كما اعترفت بأنها ظنت أن السيطرة على تلك المناطق هو تحصيل حاصل، ولكنها تفاجأت بمقاومة كبيرة من عناصر التنظيم التي تستخدم فيها أقوى أساليب القتال من السيارات المفخخة و الكمائن ساهمت في استنزاف قوتهم، وكبدت قوات النمر قرابة 250 قتيلاً وأكثر من 280 جريح.

وتزامناً مع المعارك المستمرة بين قوات الأسد وعناصر التنظيم تواصل الطائرات الحربية الروسية قصفها قرى وبلدات ريف دير الزور موقعة بشكل يومي المزيد من الضحايا بمجازر متواصلة بحق المدنيين العزل، في الوقت الذي تدعي فيه استهداف مواقع للتنظيم.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com