Home » تربية وثقافة, مميز » مؤتمر رؤساء الجامعات الفرنكفونية اختتم أعماله سابوران: تناول قضايا تمويل البحث العلمي ومدى جودته وتطوره

اختتم المؤتمر العاشر لرؤساء الجامعات الفرنكفونية في الشرق الأوسط COMFREMO أعماله اليوم، في جامعة الآداب والعلوم والتكنولوجيا في لبنان AUL – بيروت، بمشاركة 48 رئيس جامعة من 13 بلدا.

سابوران
وتحدث المدير الإقليمي للوكالة الجامعية للفرنكفونية إرفيه سابوران فقال: “إن الجمعية العامة لمؤتمر رؤساء الجامعات الفرنكوفونية في الشرق الأوسط تشكل في كل مرة فعالية أساسية في إطار الأنشطة الإقليمية التي تنظمها الوكالة الجامعية للفرنكوفونية، فهي فرصة مفيدة من نوعها سمحت بجمع خلال يومين رؤساء مؤسسات تعليم عالي عديدة لكي يتسنى لهم تبادل الأفكار وتشاطرها حول التحديات والرهانات التي تواجهها جامعات اليوم، لا سيما في مجال الحوكمة وحول الاستراتيجيات الواجب اتباعها في هذا الشأن”.

أضاف: “إن المؤتمر تناول قضايا تمويل البحث العلمي ومدى جودته وتطوره، إضافة إلى أهداف وأساليب تقييم الجودة وقياسها في الجامعات، من خلال ورش عمل شارك فيها الحاضرون. وناقشوا أيضا خطة العمل للعام المقبل، وإعداد ورش عمل حول ضمان الجودة في التعليم العالي والاعتمادات والتعليم الرقمي والبحث العلمي”.

طاولتان مستديرتان
وكان تخلل المؤتمر اليوم طاولتان مستديرتان: الأولى تطرقت الى وسائل تطوير ثقافة روح المبادرة في جامعات الشرق الاوسط.

أما الثانية فتناولت عملية تطوير العلاقة بين الجامعات والشركات، وأدارها عضو مكتب مؤتمر COMFREMO المنتخب عميد كلية الهندسة في جامعة AUL الدكتور علي حمية، الذي أوصى ب”أن دور الجامعات يترجم ببرامج دراسة تفاعلية تتلاءم مع سوق العمل”، وقال: “لعل اضطلاع كل من الكلية والطلاب والموظفين في كل جامعة بدورهم ومعرفتهم بوضوح يساعد على تحسين طرق التعليم والتعلم في الجامعة”.

وأشار إلى أن “الهدف هو التوصل الى تعليم ذي جودة وتطوير طرق التعليم بما يتناسب مع قدرات الطلاب ومواءمة استراتيجيات التعليم وفق الاطر العالمية وإدخال التقنيات الحديثة لتطور مستمر”، وقال: “بالنسبة الى دور الدولة، ورغم الجهود التي تبذلها الجامعات في مواءمة متطلبات سوق العمل ومنح خريجيها القدرات والكفاءات اللازمة، هؤلاء الخريجون في عدد من البلدان العربية غير قادرين على ايجاد وظيفة بسبب النقص في فرص العمل. وهنا، يكمن دور الحكومات العربية في ايجاد فرص عمل للخريجين من خلال اجراء دراسات واحصاءات فعالة حول متطلبات سوق العمل وترشيد الاختصاصات الجامعية في مؤسسات التعليم العالي العربية”.

وفي الختام، تحدثت رئيسة مؤتمر COMFREMO المنتخبة رئيسة الجامعة الاسلامية الدكتورة دينا المولى.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com