الرئيسية » حكايات الناس, مميز » بسبب صورة.. مسن وشقيقته يلتقيان بعد غياب 54 عامًا

التقى إنجليزي بشقيقته بعد غياب استمر نحو 54 عامًا، وذلك بعد أن نشرت ابنته صورة له على مواقع التواصل الاجتماعي رغم أن كلًا منهما كان يظن الآخر ميتًا.

ولم يكن دنيس واينتج (81 سنة) وأخته بيتي (79 سنة) يعرفان أنهما كانا يعيشان في بلدتين لا تبعدان سوى 10 أميال عن بعضهما بعد افتراقهما العام 1963 عقب وفاة أمهما وزواج بيتي التي سافرت إلى ألمانيا وأفريقيا قبل أن تعود إلى بريطانيا.

وأفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أنه خلال فترة 22 سنة الماضية عاش دنيس في بلدة “هال” في حين أقامت بيتي في بلدة “هيدون” وكلتاهما في شرق بريطانيا.

وأشارت إلى أن الأخ والأخت التقيا مؤخرًا بعد أن نشرت جانيت (ابنة دنيس) صورة له على الفيسبوك وتلقت رسالة بعد عدة أيام من الين (ابنة بيتي) تخبرها أنهما أقرباء.

وقالت الصحيفة: “اتفقت جانيت والين على ترتيب لقاء بين دنيس وبيتي وتم اللقاء لأول مرة منذ افتراقهما العام 1963 عندما كان عمره 27 سنة وعمرها 25 سنة”.

وقالت جانيت: “أبي له أخ وأختان وجميعهم افترقوا بعد وفاة أمهم.. كان أبي يظن أن جميع أخوته ماتوا.. وكان أبي وبيتي الأكثر تقاربًا في الأسرة بسبب فارق السن الصغير بينهما، وكانت تخيط له كل قمصانه التي كان يعمل بها في البحر”.

من جهته، قال دنيس: “أنا متفاجئ وسعيد جدًا بلقاء أختي، كنت أظن أنها ماتت وهي كانت تظن أنني ميت، عندما ذهبت للقائها فوجدت أن المسافة التي كانت تفصلنا عن بعض لا تتجاوز 10 أميال”.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com