ورد الآن
الرئيسية » اقتصاد, مميز » الحريري رعى وضع حجر الأساس لسوق الخضار والفاكهة في أرض جلول: هذا واحد من عدة مشاريع ستنفذ في بيروت

رعى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مساء اليوم، حفل وضع حجر الأساس لسوق الخضار والفاكهة بالمفرق، الذي أقيم في منطقة أرض جلول في بيروت، في حضور وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، محافظ بيروت القاضي زياد شبيب، رئيس المجلس البلدي لمدينة بيروت المهندس جمال عيتاني، نقيب تجار الخضار والفاكهة بالمفرق سهيل المعبي وحشد كبير من أهالي المنطقة.

المعبي

بعد تقديم من الزميلة لينا دوغان، تحدث المعبي فقال: “إنه اليوم الموعود الذي طال انتظاره، ولم يكن يساورنا أدنى شك بأن بلوغه سيكون حتميا، من واقع الإرادة الصلبة والعزيمة القوية وجهود الأوفياء والمخلصين، الذين بذلوا كل طاقاتهم وقدراتهم، وكان صبرهم وثباتهم أكبر وأقوى من كل الصعاب والعراقيل”.

أضاف: “هذا اليوم هو مولد جديد لنقابتنا، وإيذانا لتاريخ جديد نحتفل فيه معكم بغرس المدماك الأول لتشييد سوق لبيع الخضار والفاكهة بالمفرق، في مجمع هندسي بالغ الحداثة والتطور لا مثيل له حتى في أرقى دول العالم، نستعيد معه تراثا بيروتيا عريقا يليق ببيروت وأبنائها”.

وتابع: “هذا اليوم نرد فيه على كل المغرضين والمشككين، الذين استهانوا بصبرنا وقناعتنا، ونقول لهم بالفم الملآن: نحن أبناء المستقبل، نحن أبناء بيروت، نحن أبناء دولة الرئيس الشهيد رفيق الحريري. لن يحولوا بيننا وبين مشاريع الإنماء، التي أرادها دولته لبيروت أي حائل”.

وختم “حاضر أنت بيننا دوما يا أيها الرئيس الشهيد. وأحلامك ومشاريعك ما زالت تتحقق، كما أردتها، ولن تقوى إرادة التضليل والنفاق أن تعيقنا مهما تأخرت المواعيد. أنت باق فينا إلى الأبد، نحمل شعلتك من جيل إلى جيل، ونرى طلتك البهية مع كل إشراقة يطل فيها حامل الأمانة وقائد المسيرة دولة الرئيس الشيخ سعد”.

عيتاني

ثم تحدث عيتاني، فقال: “منذ اليوم الأول لتسلمي لهذه المهمة الثقيلة، استدعاني الرئيس الحريري، وقال لي: يا جمال مسؤوليتك كبيرة جدا، أنت والمجلس البلدي. بيروت بحاجة للعمل الكثير، والطريق الجديدة يجب أن تشهد أول وأهم المشاريع، وعليك أن تهتم بها بشكل خاص”.

أضاف: “منذ أن بدأنا العمل، لزمنا أكثر من عشرة مشاريع لرفع مستوى البنى التحتية لكل مناطق بيروت وتحسين الطرقات والأرصفة والإنارة وتشجير الشوارع، وقد بدأ المقاول في كل بيروت والطريق الجديدة وبدأنا العمل في صبرا وكل الطريق الجديدة”.

وتابع: “أنا من الأشخاص المحظوظين لأنه قدر لي أن أعمل مع الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ومن ثم مع دولة الرئيس سعد الحريري. ودولته يذكرني بالرئيس رحمه الله، حين كان يتصل بي في منتصف الليل ويقول لي: يا جمال، مررت بشارع الحمرا ووجدت المقاول لا يعمل، عليك أن تجد طريقة لتجد المقاول وتوقظه من نومه لكي يعمل. الآن الرئيس سعد الحريري بات يتصل بي في منتصف الليل ليسألني عن المشاريع. وهذا المشروع بالتحديد تحدث معي الرئيس الحريري بخصوصه أكثر من عشرين مرة، فهو يريد أن ننتهي من الخرائط بشهر والتلزيم بشهر وإنجاز البناء بسنة، وقد وعدنا دولته أن نعمل ليل نهار لكي نحقق أحلام أهل بيروت أولا وطموحات دولة الرئيس. هذا ما كان ليحصل لولا الدعم الكبير من معالي وزير الداخلية نهاد المشنوق، والعمل بالتضامن والتكافل مع محافظ بيروت القاضي زياد شبيب”.

وختم: “دفتر الشروط ينجز في نهاية هذا الشهر إن شاء الله، ونطلق المناقصة على أن يبدأ العمل في صيف العام 2017 بإذن الله”.

الحريري

بعد ذلك، تحدث الرئيس، فقال: “هذا المشروع هو من المشاريع التي أراد الرئيس الشهيد رحمه الله أن يحققها، وقد حارب من أجله، حاول الاستحصال على الموافقات، ولكنه في النهاية لم يتمكن من إنجازه. واليوم عهدي لكم أن يتم تنفيذ هذا المشروع”.

أضاف “منذ اللحظة الأولى لانتخاب البلدية الجديدة، تحدثت مع رئيسها جمال ومع سعادة المحافظ وقلت لهما إن هذا المشروع يجب أن يتحقق، وقد عمل الجميع ليل نهار، وإن شاء الله هذا المشروع سيصبح حقيقة خلال سنة ونصف السنة أو سنتين. كما أن من سيعمل في هذا المشروع هم بيارتة ومن أبناء الطريق الجديدة، وهذا واحد من عدة مشاريع ستنفذ في بيروت، لأننا قلنا إن هذه البلدية ستقوم بعمل داخل بيروت من أجل أهل بيروت، وهذا ما سننفذه وما أتابعه أنا شخصيا، وستكون هناك مشاريع كثيرة بإذن الله”.

وتابع: “عهدي لكم أن تكون كل المشاريع، التي سننفذها لمصلحة بيروت وأهالي بيروت، إن كان من مواقف سيارات أو هذا السوق أو الكورنيش أو المدارس أو الحدائق أو باقي المشاريع، التي يجب أن تنفذ، والتي إن شاء الله ستنفذ خلال ولاية هذه البلدية”.

وختم: “أود أن أشكر المجلس البلدي الذي يواكب رئيس البلدية، وإن شاء الله تكون لنا لقاءات قريبة جدا في مشاريع أخرى. وأقول إنني كرئيس للوزراء أو بالنسبة لوزير الداخلية أو المحافظ أو رئيس البلدية، جميعنا نعمل من أجلكم وفي خدمتكم، وإن شاء الله سننفذ كل الأمور التي تحتاجها بيروت”.

وفي الختام، أزاح الرئيس الحريري الستار عن اللوحة التذكارية للمشروع، ثم وضع الحجر الأساس له.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com