Home » بي بي سي » رجل أعمال بريطاني يترك 41 مليون دولار لـ مؤسسة خيرية
ريتشارد كوسينيس وولديه

PA

قال تقرير لصحيفة صن البريطانية إن الرئيس التنفيذي لمجموعة “كومباس” ريتشارد كوسينيس ترك “مبلغا هائلا” لمنظمة أوكسفام الخيرية البريطانية بعد مقتله مع عائلته جراء تحطم الطائرة التي كانت تقلهم.

وأضافت الصحيفة أن كوسينيس أوصى بترك 41 مليون دولار أمريكي للجمعية الخيرية بعد وفاته لكنه قُتل مع خطيبته وابنتها وولديه في ليلة رأس السنة.

وأشارت الصحيفة أنه قرر في وصيته التبرع للجمعية بهذا المبلغ في حال وفاة ولديه وهما قد توفيا معه في نفس الحادث بعد ذلك.

وقالت “أوكسفام” لبي بي سي إنها “تدرك بأنه تم تخصيص بعض الأموال لها، إلا أنها ليست ملمة بباقي التفاصيل”.

وفي تقرير الجمعية السنوي الأخير، تلقت المؤسسة الخيرية تبرعات بقيمة 19.8 مليون جنيه إسترليني على شكل منح تركت لها من خلال الوصايا.

وتوفي كوسينيس (58 عاما) جنباً إلى جنب مع خطيبته إيما بودين (48 عاما) وابنتها هيذر (11 عاما) وأبنائه إدوارد (33 عاما) وويليام (25 عاما) في سيدنى في ليلة رأس السنة.

كما قُتل الطيار الأسترالي غارث مورغين خلال الحادث.

وقتل الستة جميعهم عندما هوت الطائرة المائية التي كانت تابعة لشركة تدير رحلات سياحية في نهر يبعد 50 كيلومترا شمالي المدينة الاسترالية.

وكشف التحقيق البريطاني أن العائلة قد ماتت جراء مجموعة من الإصابات المتعددة والغرق، فيما وصف بأنه “حادث مأساوي”.

ووفقاً للصحيفة فإن كوسينيس أضاف إلى وصيته قبل عام واحد “بند مأساوي شائع” يوصي أنه في حال وفاته وعائلته بنفس الوقت، فإن ثروته ستذهب إلى جمعية خيرية.

وبعد الحادث، فإن 41 مليون جنيه إسترليني سوف تذهب لأوكسفام، كما سيحصل شقيقيه على مليون جنيه لكل منهما.

وقال متحدث باسم الجمعية ” نحن ممتنون للغاية لهذه الوصية التي لم يتم إخطارنا بها إلا مؤخراً”، مضيفاً “نحن نعمل مع العائلة ومجلس أمناءنا لتحديد كيفية استخدام الأموال”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com