ورد الآن

غضب في مصر من منشد قرأ الفاتحة على أنغام الموسيقى

أثار مقطع فيديو لمنشد يتلو القرآن على أنغام الموسيقى موجة غضب عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وانتشر مقطع فيديو يظهر مبتهلا بملابس أزهرية وهو يقرأ سورة الفاتحة على أنغام موسيقى شعبية وسط تمايل الحاضرين.

ويعتقد أن الفيديو يعود إلى حفل شعبي في محافظة البحيرة المصرية.

وقد نفى نشطاء علاقة المقرئ بالأزهر مشيرين إلى أنه “منشد موالد”.

ولم يتسن لبي بي سي بعد التأكد من صحة الفيديو.

دار الإفتاء: التغني بالقرآن حرام شرعا

وتعقيبا على الفيديو قالت دار الإفتاء المصرية “إن إخضاع القـرآن الكريم للنغمات الموسيقية، والتغني به محرم شرعًا”.

قـراءة القرآن ملحنًا تلحينًا موسيقيًّا وسماعه مصحوبًا بآلات الموسيقى، تحريف وتبديل لكتاب الله؛ وفي ذلك ضـيـاع الدين وهلاك المسلمين ، والتغني به محرم شرعًا

Posted by ‎دار الإفتاء المصرية‎ on Wednesday, July 18, 2018

إخضاع القـرآن الكريم للنغمات الموسيقية، وقراءته قراءة مصحـوبة بالآلات الموسيقية، والتغني به محرم شرعًا——–تداول…

Posted by ‎دار الإفتاء المصرية‎ on Wednesday, July 18, 2018

ووصف مغردون الفيديو بالمبتذل وبالجريمة الشنعاء.

وطالبوا السلطات بالقبض عليه وبوضع حد لهذه التصرفات التي وصفوها بأنها “مستفزة يهدف أصحابها إلى الشهرة وجذب الأنظار إليهم دون مراعاة لمشاعر المسلمين”.

كما ناشد آخرون وزارة الشؤون الدينية باستحداث نقابة للمنشدين لتفعيل الرقابة ولمعاقبة كل من يتجاوز القواعد والضوابط الدينية.

في المقابل، قال مغردون إن المقطع المنتشر اجتزأ من أنشودة قديمة يرددها الكثير من المنشدين تبدأ بـ “بسم الله خيرنا وبركتنا”بينما قال آخرون إن الغرض من نشر الفيديو الآن سياسي.

مهزلة!!من أمن العقوبة أساء الأدبأين علماء الأزهر وحزب الزور أين مشايخ الاعلام؟ وأين ….وأين

Posted by ‎زكي بدوي السيد بدوي‎ on Monday, July 16, 2018

وليس هذا أول فيديو من نوعه، إذ انتشر العام الماضي مقطع مصور لمنشد يلقي الابتهالات الدينية على لحن أغنية لأم كلثوم.

وقد انقسم المغردون وقتها بين مؤيد يرى في التلاوة والإنشاد بالتلحين أو باستخدام مقامات موسيقية فكرة جيدة، وبين معارض لفكرة المزج بين الأغاني والذكر.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com