Home » بي بي سي » كوكب ناسا على الأرض

لم تفارق فكرة زيارة وكالة الفضاء الامريكية ناسا بالي منذ ان بدأت تقديم برنامج 4Tech قبل ست سنوات. من جهة كوني واحد ممن يعشقون علم الفضاء، ومن جهة أخرى أنني أشعر بواجب تجاه متابعي 4Tech بأن أزور واحداً من أكثر الاماكن تطوراً في العالم.

في شهر كانون الأول ديسمبر 2017، كان أول بريد إلكتروني أرسلته لقسم العلاقات العامة في الوكالة. بعد أيام وصلني الرد بالقبول وتعيين شخص مخصص لمتابعة طلبي. كما نقوم عادة أنا وفريق الاعداد، أرسلت بعض المقترحات عن المواضيع التي ننوي تصويرها.

بعد أربعة أشهر من النقاشات، تم الاتفاق على تصوير خمسة مواضيع خلال شهر حزيران يونيو 2018 ، معظمها يتعلق بتقنيات حول التلوث المناخي والاحتباس الحراري وبعض المراصد الفضائية التي تستخدم لذلك ومهمة اكتشاف الحياة على المريخ.

الرحلة الآن برهن صدور تصريح أمني يسمح للأجانب بدخول مقرات ناسا. تطلّب ذلك بعض البيانات الشخصية الخاصة بي بما أنني لا أحمل الجنسية الامريكية وكان يتوجب الانتظار حوالي 4 أسابيع إضافية.

بعد أن جاء الرد بالإيجاب، كان عليّ إتمام بعد الدورات القصيرة على الانترنت تستغرق ساعات، تتضمن معلومات عن المقرات التي سأزورها وكيفية استخدام الانترنت خوفا من الوقوع ضحية للقراصنة الذين يستهدفون زائري الشركات العملاقة حول العالم!

مركز “غودارد” كان المقر الآول لنا حيث وجدت مرافقاً تابعاً لناسا بانتظاري. كان يتحتم عليه مرافقتي في كل الأماكن التي أنتقل بها لحظة بلحظة! وإذا أراد الذهاب لأي سبب عليه تسلمي لمرافق آخر! لا بأس في ذلك بمقر هائل ذي أبنية متعددة.

مركز “لانغلي” الذي احتجنا لنقود ثلاث ساعات لنصل إليه، كان أكثر تشديداً بسبب احتوائه على قاعدة جوية حيث لم يسمح لي بالاحتفاظ بهاتفي النقال والكومبيوتر الشخصي خلال التصوير في الداخل.

تجربة تختلف عن المئات من الأماكن التي صورت فيها في برنامج 4Tech، لكنها بالتأكيد تستحق كل ذلك. يمكنكم مشاهدة التقارير بعد عدة أسابيع في حلقات 4Tech التي تعرض كل سبت الساعة 17:30 بتوقيت غرينتش.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com