ورد الآن
Home » بي بي سي » اتهام وزير وعضو سابق في مجلس الوزراء الإسرائيلي بالتجسس لصالح إيران
غونين سيغيف شغل منصب وزير الطاقة في 1995-96

Reutersغونين سيغيف شغل منصب وزير الطاقة في 1995-96

اتهم وزير سابق، كان عضوا بمجلس الوزراء الإسرائيلي، بالتجسس لصالح إيران.

وقال جهاز الأمن الداخلي في إسرائيل، شين بيت، في بيان إن الاستخبارات الإيرانية جندت غونين سيغيف وأصبح عميلا لها.

وكان سيغيف – الذي شغل منصب وزير الطاقة في منتصف التسعينيات فيما بين عامي 1995 و1996 – يعيش في نيجيريا.

ولكن قبض عليه خلال زيارة لغينيا الاستوائية في شهر مايو/أيار، ثم رُحل إلى إسرائيل حيث اتهم هناك بالتجسس.

وتبين للمحققين أن سيغيف اتصل بمسؤولين في السفارة الإيرانية في نيجيريا في عام 2012، وأنه زار إيران مرتين للاجتماع مع المسؤول عنه، بحسب شين بيت.

وقال البيان إن سيغيف تسلم نظام اتصالات مشفر من الوكلاء الإيرانيين، وإنه مد طهران بـ”معلومات متصلة بقطاع الطاقة، ومواقع أمنية في إسرائيل، ومسؤولين في مؤسسات سياسية وأمنية”.

  • الموساد الاسرائيلي: تاريخ حافل بالاغتيالات والتجسس

وقال شين بيت إن سيغيف – البالغ من العمر 62 عاما – قدم بعض الإسرائيليين في قطاع الأمن إلى وكلاء في الاستخبارات الإيرانية، وقدم الإيرانيين على أنهم رجال أعمال.

ونشر محامي سيغيف بيانا قال فيه إن معظم تفاصيل لائحة الاتهام لا تزال سرية، بناء على طلب رسمي من الدولة، بحسب ما ذكرته وكالة فرانس برس.

وأضاف أن صورة مختلفة ستتضح عند كشف تفاصيل القضية.

وقد أدين سيغيف بتهريب مخدرات وسجن في عام 2004، وترك إسرائيل في 2007 ليعيش في الخارج عقب الإفراج عنه من السجن.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com