Home » بي بي سي » صلاح عبد السلام.. محكمة بلجيكية تقضي بسجن المشتبه به في هجمات باريس

قضت محكمة بلجيكية بسجن، صالح عبد السلام، المشتبه به في هجمات باريس عام 2015، عشرين عاما، في قضية إطلاق النار التي أدت إلى اعتقاله.

وأدين عبد السلام، البالغ من العمر 28 عاما، رفقة المتهم الآخر، سفيان عياري، بجريمة “الإرهاب” ومحاولة القتل.

وحكم على عياري، البالغ من العمر 24 عاما، بالسجن عشرين عاما أيضا. وقد أطلق كلاهما النار على الشرطة، التي داهمت شقتهما في بروكسل عام 2016.

ورفض عبد السلام الرد على أسئلة القاضي في المحاكمة التي جرت في بروكسل، ورفض أيضا حضور الجلسة.

وقد صدر الحكم بالسجن عليه وعلى زميله عياري غيابيا.

ويوجد عبد السلام حاليا بسجن في فرنسا، وسيحاكم هناك في قضية هجمات باريس.

وكانت الهجمات، التى شنها مسلحون وانتحاريون فى قاعة للحفلات الموسيقية فى باريس وملعب لكرة القدم وعدد من المطاعم والحانات، قد أسفرت عن مصرع 130 شخصا وإصابة المئات.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com