ورد الآن
Home » بي بي سي » العالم الفيزيائي ستيفن هوكينغ رحل عن عالمنا مخلفا “حكمته”

شهد فجر الأربعاء وفاة أحد أبرز علماء الفيزياء، في العالم البريطاني ستيفن هوكينغ عن عمر 76 عاما.

وعلى الرغم من أن هوكينغ كان حبيس جسده بسبب مرض العصبون الحركي، إلا أن ذلك لم يمنعه من مساعدة البشر على محاولة فهم الكون.

وغادر هوكينغ عالمنا تاركا كلمات لا تنسى حول عدد من المواضيع، هذه بعض منها:

حول البشرية:

“نحن مجرد سلالة متطورة من القرود على كوكب بسيط هو أصلا نجم متواضع جداً، لكننا قادرون على فهم الكون، وهذا ما يجعلنا مميزين للغاية” مقابلة في صحيفة ديرشبيغل الألمانية عام 1988.

حول الحياة:

“أولا ، تذكر أن تنظر إلى النجوم وليس إلى قدميك. ثانيا، لا تتخلى أبداً عن العمل، فالعمل يعطي المعنى والغاية للحياة، وبدونهما الحياة فارغة. ثالثا، إذا كنت محظوظاً بما فيه الكفاية لإيجاد الحب تذكر دوما أنه موجود ولا ترميه بعيداً” مقابلة مع ديان سوير من قناة أي بي سي الأمريكية عام 2010.

حول الشهرة:

“الجانب السلبي من شهرتي هو أنني لا أستطيع الذهاب إلى أي مكان في العالم دون أن يعرفني الناس، ولا يكفي أن أرتدي نظارة شمسية داكنة وشعرا مستعارا لأتخفى، فالكرسي المتحرك يفضحني” مقابلة مع التلفزيون الإسرائيلي عام 2006.

حول التعايش مع الإعاقة:

“نصيحتي لكل شخص من ذوي الإعاقة هي التركيز على الأشياء التي لا تمنعك إعاقتك من القيام بها بشكل جيد، وعدم التحسر على الأشياء التي تمنعك إعاقتك من تنفيذها، لا تسمح للإعاقة بأن تحل في روحك كما هي في جسدك” مقابلة في صحيفة نيويورك تايمز عام 2011.

حول عالم غير مثالي:

“بدون النقص، أنت أو أنا لن نكون موجودين” برنامج في الكون مع ستيفن هوكينغ في قناة ديسكفري العلمية عام 2010.

حول البقاء مبتهجا:

“الحياة ستكون مأساوية إذا لم يكن فيها مساحة للضحك” مقابلة في صحيفة نيويورك تايمز عام 2004.

حول القتل الرحيم:

“يجب أن يكون لدى المصاب بمرض عضال الحق في إنهاء حياته، إذا رغب بذلك، لكني أعتقد أنه هذا الأمر سيكون خطأً فادحًا. لأنه وعلى الرغم من أن الحياة قد تبدو سيئة، هناك دائمًا شيء يمكنك فعله وتحقيق النجاح فيه، فحيث توجد حياة يوجد أمل ” اقتباس في صحيفة بيبول الالكترونية عام 2006.

وفاة عالم الفيزياء البريطاني الشهير ستيفن هوكينغ

ستيفن هوكينغ يدعم مشروعا للإنصات إلى كائنات غريبة

حول الذكاء الاصطناعي:

“إن تطوير الذكاء الاصطناعي الكامل يمكن أن يكون بمثابة نهاية الجنس البشري، فالذكاء الاصطناعي سينطلق من تلقاء نفسه، ويعيد تصميم نفسه بمعدل متزايد باستمرار … أما البشر، فهم محدودون بالتطور البيولوجي البطيء، ولا يمكنهم التنافس مع الذكاء الاصطناعي، وعلى الأرجح سيتمكن من استبدالهم” مقابلة مع بي بي سي عام 2014.

حول إمكانية الاتصال بين البشر والكائنات الفضائية:

“أعتقد أنها ستكون كارثة، إذ من المحتمل أن تكون الكائنات الفضائية متطورة ومتقدمة علينا بمراحل كبيرة. وتاريخ الأجناس المتقدمة التي تقابل أناسا بدائيين ليس بالتجربة الجيدة على هذا الكوكب رغم أنهم كانوا من النوع نفسه، لذا أعتقد أننا يجب أن نبقي رؤوسنا منخفضة” برنامج في قناة ناشيونال جيوغرافيك عام 2004.

حول مستعمرات الفضاء:

“لا أعتقد أن الجنس البشري سيبقى على قيد الحياة خلال الألف عام القادمة، إلا إذا انتقل إلى الفضاء. هناك الكثير من الحوادث التي يمكن أن تقع على كوكب واحد، لكنني متفائل بأننا سنصل إلى النجوم” مقابلة مع صحيفة ديلي تلغراف عام 2001.

حول تشخيص مرضه:

“انخفض حجم توقعاتي إلى الصفر عندما كان عمري 21 عاما. كل شيء منذ ذلك الحين كان بمثابة مكافأة” مقابلة في صحيفة نيويورك تايمز عام 2004.

حول الموت:

“لقد عشت مع احتمال الوفاة المبكرة على مدى السنوات الـ 49 الماضية. لست خائفا من الموت، ولست مستعجلا لوقوعه، فمازال لدي الكثير لأفعله” مقابلة في صحيفة الغارديان عام 2011.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com