Home » بي بي سي » الوداد المغربي: لا سبب يمنعنا من الاحتفاظ بلقب أبطال أفريقيا
الوداد المغربي

Getty Imagesحصل الوداد المغربي على لقب دوري أبطال أفريقيا 2017

أعرب فوزي البنزرتي المدير الفني لنادي الوداد المغربي عن ثقته في قدرة فريقه على الاحتفاظ بلقب دوري أبطال أفريقيا، وذلك مع بدء مشوار الدفاع عنه.

وقال المدرب التونسي “لا يوجد سبب يمنعنا من الحفاظ على اللقب”، وذلك قبل مواجهة فريق ويليامسفيل من ساحل العاج غدا في إطار ذهاب دور الـ32 من المسابقة في المغرب.

وبوسع البنزرتي أن يستمد الشجاعة التي يتحدث بها من الفوز الذي حققه مع فريقه في بطولة السوبر الأفريقي الشهر الماضي.

فقد فاز الوداد المغربي على تي بي مازيمبي من جمهورية الكونغو الديمقراطية رغم العدد الكبير من النجوم من جنسيات مختلفة في صفوف الفريق.

وقال البنزرتي “لم يكن من السهل الفوز على فريق بحجم مازيمبي. لقد جعلني هذا الفوز على قناعة بأنه بإمكاننا الفوز بدوري أبطال أفريقيا مرة ثانية هذا العام أيضا”.

وسجل أمين تيغازوي، اللاعب فرنسي المولد الذي انضم إلى الوداد بعد الحصول على اللقب في 2017 بالفوز على الأهلي المصري، هدف الفوز على مازيمبي.

  • الوداد البيضاوي ينتزع بطولة دوري أبطال أفريقيا

ورغم مغادرة أشرف بنشرقي، أحد أهم عناصر الوداد، إلى الدوري السعودي، أعرب البنزرتي عن ثقته الكاملة في جميع اللاعبين وقدرتهم على الفوز.

وهزم ويليامسفيل، الذي يتولى نجم ساحل العاج ديدييه دروغبا منصب عضو مجلس إدارته، ستايد ماليان المالي في الدور التمهيدي من البطولة.

كما يبدأ الأهلي المصري، الحاصل على البطولة ثماني مرات، مشواره في المسابقة بمباراة على أرضه في مواجهة نادي ماونانا من الغابون الذي أقصى فريق رايل كاديوغو من بوركينا فاسو من البطولة الشهر الماضي.

وأظهر ماونانا أداء اتسم بالقوة أمام الوداد في المرحلة نفسها من البطولة الموسم الماضي، ليصل إلى الضربات الترجيحية قبل هزيمته.

واعترف حسام البدري، المدير الفني للنادي الأهلي المصري، بأن هناك مواجهات تنطوي على خطر على وضع فريقه في البطولة من فرق وسط أفريقيا.

وقال البدري “لقد شاهدهم مساعدي (سيد معوض) من المدرجات في الدور التمهيدي”.

وأضاف “لقد خضنا مواجهة صعبة أمام ويتس من جنوب أفريقيا في دور الـ32 من المسابقة العام الماضي، ولا أريد بداية مشابهة هذا الموسم”.

ويشارك في المسابقة عشرة من الفرق التي حصلت على اللقب، أبرزها الأهلي والوداد، والتي تسعى جميعها للفوز في دور المجموعات الذي تبدأ الجوائز المالية للفائزين فيه من 550 ألف دولار.

وقد يحقق مازيمبي، ثاني أفضل أندية كرة القدم الأفريقية بعد الأهلي المصري من حيث الألقاب، فوزا سهلا على ملعبه أمام سونغو من موزمبيق.

ويخوض الترجي التونسي، حامل اللقب الأفريقي مرتين، مباراة الذهاب على ملعب غور ماهيا الكيني، وهي ثاني مواجهة بين الفريقين على نفس الملعب بعد هزيمة النادي التونسي في نهائي كأس أفريقيا عام 1987.

كما يقابل ماملودي من جنوب أفريقيا فريق رايون سبورتس من رواندا في نفس الدور من البطولة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com