Home » فن, مميز » ممثلون أدّو أدوار وفاتهم في الأفلام ورحلوا حقيقة بنفس الطريقة

لم يدرك بعض الفنانين أن مسلسلاتهم أو أفلامهم ستجسد واقعهم، لكن القدر شاء ذلك. إذ خلال السنوات الماضية قام عدد من النجوم بتمثيل أدوار يجسدون فيها شخصيات تفارق الحياة. إلا أن المفارقةبحسب تقرير لموقع العربي الجديد أن بعض هؤلاء توفوا في الواقع بنفس طريقة الأدوار التي جسدوها في أفلامهم.

عبد الله غيث

أدى الممثل المصري عبد الله غيث مشهد وفاته نتيجة أزمة قلبية في فيلم “عصر القوة” الذي كان من بطولته مع الفنانة نادية الجندي ومحمود حميدة. ليتوفى في عام 1993 نتيجة أزمة قلبية خلال تصوير مسلسل “ذئاب الجبل”.

عصام بريدي

الممثل اللبناني الشاب عصام بريدي مثّل دور وفاة الشخصية التي يؤديها، بحادث سير في مسلسل “علاقات خاصة”، ومن سوء الحظّ أنه توفي بالطريقة نفسها عام 2015 جراء حادث سير على الطريق السريع في منطقة الدورة (شمال بيروت).

محمود المليجي​

قبل وفاة الممثل المصري محمود المليجي بلحظات كان يتحدث مع الممثل عمر الشريف في كواليس فيلم “أيوب”، إذ قال له: “الحياة غريبة جدا، الواحد ينام ويصحى وينام ويصحى وينام للأبد”. وهو المشهد نفسه الذي كان يجب أن يقوم محمود بتصويره داخل الفيلم، لكن الموت سبقه، الأمر الذي فاجأ الجميع في استوديو التصوير.

سعاد حسني

توفيت الممثلة المصرية ​سعاد حسني​ إثر سقوطها من شرفة شقة في الدور السادس من المبنى الذي كانت تقطن فيه في لندن عام 2001. وقد أثارت حادثة وفاتها جدلاً لم يهدأ حتى الآن، حيث تدور هناك شكوك حول قتلها وليس انتحارها. إلا أن الحادثة مشابهة لدور أدته في فيلم “موعد مع العشاء” إذ كانت تسير بسيارتها وهي في منتهى الحزن، لتجد عددا من الأشخاص يلتفون حول أحد العقارات السكنية، إذ كانت هناك عاملة منزل تحاول الانتحار من أحد الأدوار العليا، وتخيلت نفسها مكان عاملة المنزل تواجه نفس المصير وهذا ما حدث بالواقع عندما سقطت من الشرفة في لندن.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com