Home » حكايات الناس » اغتصاب صينية وقتلها على يد سائق بأكبر شركة نقل


أعلنت الشرطة الصينية المحلية، السبت، أن امرأة كانت في سيارة تابعة لأكبر شركة لنقل الركاب في الصين تعرضت للاغتصاب والقتل على يد السائق في مدينة #ونتشو بشرق البلاد.
وهذه أحدث جريمة تؤجج المخاوف المتعلقة بالسلامة عند الاستعانة بخدمات شركة ” #ديدي_تشو_شينغ” لنقل الركاب.

وقالت الشركة، وهي الأكبر على مستوى العالم من حيث عدد الرحلات، في بيان إنها “حزينة جدا بسبب المأساة”. وأضافت: “إننا آسفون جدا. لم نرق إلى مستوى توقعاتكم. لا نستطيع التملص من مسؤولياتنا، ولن نفعل ذلك”.
وتأتي الواقعة في وقت تعزز فيه شركة “ديدي” إجراءات السلامة فيها بما في ذلك خدمة الانتقال المشترك (ديدي هيتش) بعد أن أثار مقتل مضيفة طيران في مايو/ أيار غضبا عارما.
ومن بين هذه الإجراءات أن يقل السائقون العاملون بخدمة (ديدي هيتش) ركابا من نفس الجنس في ساعات الصباح الباكر وفي الوقت المتأخر من الليل.
وأفادت الشرطة في ونتشو عبر مدونتها المصغرة الرسمية أن القتيلة التي تبلغ من العمر 20 عاما، ولقبها “تشاو”، استقلت سيارة تابعة لخدمة (ديدي هيتش) في الواحدة ظهرا أمس الجمعة وأرسلت تستغيث بصديقة في الثانية بعد الظهر تقريبا قبل أن ينقطع الاتصال بها.
وذكرت الشرطة أنها عثرت على المشتبه به، وهو سائق عمره 27 عاما من إقليم سيتشوان ولقبه تشونغ، في حوالي الرابعة فجرا اليوم السبت. وأقر السائق بارتكاب الجريمة.
وأوضحت شركة “ديدي” أن راكبة كانت قد تقدمت بشكوى من هذا السائق في اليوم السابق لطلبه منها مرارا الركوب في المقعد الأمامي، مضيفة أنه اصطحبها إلى منطقة نائية ولاحقها لمسافة بعد نزولها من السيارة.
وكشفت أن موظف خدمة العملاء لم يفتح تحقيقا في الشكوى خلال ساعتين مخالفا تعهدات الشركة.
وتقدر قيمة شركة (ديدي تشو شينغ) بخمسين مليار دولار، وتتوسع الشركة بقوة خارج الصين، وتستهدف أسواقا جديدة في المكسيك والبرازيل وأستراليا وتنافس ” #أوبر”. وفي 2016، استحوذت “ديدي” على نشاط “أوبر” في الصين.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com