Home » حكايات الناس » بروكسل: ناشطات “عاريات” إحتجاجا على إحتجاز الاطفال في مركز مغلق


ألقت الشرطة البلجيكية القبض على اثنين من الناشطات أمام سجادة الزهور بغراند بلاس في بروكسل، حيث دخلتا للاحتجاج عاريات  ضد احتجاز الأطفال بأماكن مغلقة ، وقد تم سماع أقوالهما من قبل الشرطة و إطلاق سراحهما عند الساعة 5 مساءً .
وقعت الحادثة عندما إقتحم سجادة الزهور ناشطتان عاريتان وقد حملتا لافتة كتب عليها “هذه ليست فضيحة.. حبس الأطفال هي ذلك” ، في إشارة إلى أول احتجاز لعائلة لديها أطفال يوم الثلاثاء في المركز الجديد المغلق لستينوككرزيل، الرسالة نفسها كانت مكتوبة على ثدييهما وعلى ظهرهما كان مكتوبا “عار على بلجيكا” .

وهما لا ينتميان إلى جمعية “فيمن” النسائية ، لكنهما اختارا استخدام طريقة التعبير هذه تكريما لأوكسانا شاشكو ، الشريك المؤسس لــ “فيمن” الذي انتحر في نهاية يوليو في باريس”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com