Home » حكايات الناس » آخر غرائب الحكومة الصينية: تغيير اسم أحد أنواع الأسماك

في خطوة وصفها المستهلكون بالمريبة، قررت الحكومة الصينية أنه بالإمكان تحديد السمك المرقط وبيعه على أنه سمك السلمون.

وتأتي هذه الخطوة الغريبة على ما يبدو بعد شكاوى، في وقت سابق من هذا العام، من التحديد الخاطئ للسمك المرقط.
وكانت وسائل الإعلام قد أفادت، في مايو/أيار الماضي، بأن الكثير مما بيع كسمك السلمون في الصين كان في الواقع سمكاً مرقطاً، مما أدى إلى ذعر واسع النطاق من بائعي السمك.
ولكن بدلاً من منع الباعة من خداع زبائنهم، قرر “تحالف الصين لتجهيز المنتجات المائية وتسويقها” الذي يندرج تحت وزارة الزراعة الصينية، أن جميع أنواع السلمونيات يمكن بيعها الآن تحت اسم “السلمون”، وفقاً لصحيفة “غلوبال تايمز”.
تجدر الإشارة إلى أن السمك المرقط والسلمون من فصيلة السلمونيات، ويتشابهان إلى حد كبير عند التقطيع. لكن السلمون يعيش في المياه المالحة، ويعيش السمك المرقط في المياه العذبة.
واستقبل مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي الصيني “ويبو” الخبر بغضب، حيث تصدر وسم #RainbowTroutBecomesSalmon (السمك المرقط يتحول إلى سلمون) قائمة الأكثر تداولاً، وفقاً لـ “بي بي سي”.
وذكرت “غلوبال تايمز” أن بيع السلمون قد ازداد في السنوات الأخيرة في الصين، لكن الزبائن بدأوا يشكون من أن بعض ما تم تسويقه كان في الواقع سمكاً مرقطاً.
كما أعرب المستهلكون عن مخاوفهم من أن السمك المرقط، عندما يؤكل نيئاً، كما هو شائع في الصين، يمكن أن ينقل الطفيليات إلى البشر.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com