Home » حكايات الناس » ضبط ابنته بوضعٍ حميمٍ مع حبيبها داخل غرفتها… فما كان مصيرها؟

أقدم رجل يسكن في منطقة مانشيستر بلندن على ضرب ابنته البالغة من العمر 17 سنة بالمطرقة على رأسها بعدما ضبطها وهي تمارس الجنس مع صديقها في غرفتها داخل منزل العائلة.

وفي التفاصيل، أفاد والد الفتاة سوروث علي (42 عاماً) خلال التحقيق معه أنه استيقظ عند الخامسة صباحاً عندما سمع صوتاً غريباً مصدره غرفة نوم ابنته فاطمة ليعثر عليها مع صديقها جيمس مارتن في السرير معاً.

فسارع إلى إمساك مطرقة وضرب بها ابنته وصديقها مارتن وطرده من المنزل، ثم قام بلكم ابنته وركلها قبل سحبها من غرفة نومها بشعرها.

وما إن أفلتت المراهقة من قبضة والدها توجهت إلى عنوان سري هرباً منه ثم وُضعت تحت حماية الشرطة التي أحالتها إلى الرعاية الخاصة بالأحداث وباشرت التحقيق مع الوالد.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com