ورد الآن
الرئيسية » حكايات الناس » رحلة سياحية تحوّلت الى مأساة… اغتصبوها أمام حبيبها!

اغتُصبت سائحة في منتجع إيطالي على يد عصابة امام حبيبها الذي تعرّض للضرب والسرقة.
وكان الثنائي البولندي، البالغ من العمر 26 عاماً، في زيارة لمنتجع ريميني الساحلي حيث وقع الاعتداء المروع.
وقد فقد الشاب وعيه على يد مجموعة مؤلفة من أربعة رجال شرعوا في اغتصاب حبيبته مراراً وتكراراً. وتمّ العثور على الضحيتين من قبل أشخاص محليين قاموا بالاتصال بالشرطة والمسعفين الذين نقلوهما الى المستشفى.
ووصفت السلطات الإيطالية، التي لا تزال تبحث عن العصابة، هذا الحادث بأنه “هجوم وحشي”.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com