ورد الآن
الرئيسية » حكايات الناس » طفل يذبح طفل اخر بسبب ” لعبة “

ألقى رجال الأمن في مصر، القبض على طفل لم يتجاوز عمره 15 عاماً، بعد أن أقدم على قتل صديقه ذبحاً أثناء لعب كرة القدم سوياً، بعد خلاف بينهما حول اللعب.

وبدأت الواقعة رسمياً ببلاغ رسمي يفيد بمقتل المجني عليه الذي لم يتجاوز عمره 18 عاماً داخل أرض الملعب في إحدى القرى التابعة لمحافظة المنوفية، وسقط على الأرض غارقاً في دمائه بعد طعنه بآلة حادة.

وبانتقال رجال الأمن والبحث الجنائي، تبين أن المجني عليه كان يلعب كرة القدم مع صديقه المتهم، إلا أن خلافاً نشب بينهما أثناء اللعب، نتج عنه قيام المتهم بإخراج “مطواة” ليمزق بها جسد صديقه ويسقطه جثة هامدة، ثم يفر هارباً.

وبعد القبض عليه، اعترف المتهم بارتكاب جريمته تجاه صديقه الذي دأب على اللعب معه منذ سنوات بسبب خلاف بينهما أثناء اللعب، نتجت عنه مشاجرة بينهما وسباب وإهانات تطورت إلى قيامه بطعنه وتمزيق جسده بـ”مطواة” كانت بحوزته أثنا اللعب.

وجاء ضبط المتهم بعد إعداد الكمائن الأمنية في المنطقة المحيطة، وإجراء التحريات والمعلومات حول الأماكن التي قد يتواجد بها، لتقرر النيابة العامة حبسه على ذمة القضية.

ألقى رجال الأمن في مصر، القبض على طفل لم يتجاوز عمره 15 عاماً، بعد أن أقدم على قتل صديقه ذبحاً أثناء لعب كرة القدم سوياً، بعد خلاف بينهما حول اللعب.

وبدأت الواقعة رسمياً ببلاغ رسمي يفيد بمقتل المجني عليه الذي لم يتجاوز عمره 18 عاماً داخل أرض الملعب في إحدى القرى التابعة لمحافظة المنوفية، وسقط على الأرض غارقاً في دمائه بعد طعنه بآلة حادة.

وبانتقال رجال الأمن والبحث الجنائي، تبين أن المجني عليه كان يلعب كرة القدم مع صديقه المتهم، إلا أن خلافاً نشب بينهما أثناء اللعب، نتج عنه قيام المتهم بإخراج “مطواة” ليمزق بها جسد صديقه ويسقطه جثة هامدة، ثم يفر هارباً.

وبعد القبض عليه، اعترف المتهم بارتكاب جريمته تجاه صديقه الذي دأب على اللعب معه منذ سنوات بسبب خلاف بينهما أثناء اللعب، نتجت عنه مشاجرة بينهما وسباب وإهانات تطورت إلى قيامه بطعنه وتمزيق جسده بـ”مطواة” كانت بحوزته أثنا اللعب.

وجاء ضبط المتهم بعد إعداد الكمائن الأمنية في المنطقة المحيطة، وإجراء التحريات والمعلومات حول الأماكن التي قد يتواجد بها، لتقرر النيابة العامة حبسه على ذمة القضية.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com