ورد الآن
الرئيسية » حكايات الناس » ٣ سنوات سجنا لموظف اسباني ييستغل المغربيات جنسيا مقابل “الجنسية”

أوضحت وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، أن المحكمة الجهوية، بمنطقة مورسيا، التي يستقر بها العدد من المغاربة، أصدرت حكما بالسجن 3 سنوات نافذة في حق موظف في وزارة العدل فرض على مهاجرات قادمات من المغرب وبعض دول أمريكا اللاتينية ممارسة الجنس معه، مقابل التدخل لهن من اجل الحصول على الجنسية الإسبانية.
وحوكم المتهم فرانسيسكو س. ر، بسنة و6 أشهر بتهمة استغلال النفوذ و18 شهرا آخرا بتهمة الاستغلال الجنسي.
هذا، وتعتبر المغربيات أكبر ضحايا أمثال الموظف فرنسيسكو، نظرا إلى أن المهاجرات القادمات من أمريكا اللاتينية يحتجن فقط إلى سنتين للحصول على الجنسية الإسبانية، بينما تحتاج المغربيات لأكثر من 10 سنوات.
ويطالبن المغربيات، باجتياز اختبار في اللغة والثقافة الإسبانية، على عكس اللاتينيات اللائي يتحدث الإسبانية.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com