Home » العالم اليوم » سيمكننا قريباً الإقامة فيه.. علماء فلك يكتشفون جليداً على سطح القمر يؤكد -للمرة الأولى- وجود الماء على سطح جارنا الأقرب

في أحلك الأجزاء وأبردها بمنطقتيه القطبيتين، تمكنت مجموعة من علماء الفلك من العثور على جليد متناثر في عدة مناطق حول القطبين الشمالي والجنوبي للقمر، وهو ما قد يكون مصدر مياه للبشر الذين قد يبادرون بزيارته في المستقبل أو حتى الإقامة فيه، وتؤكِّد هذه النتائج بما لا يدع مجالاً للشك وجود الجليد المائيِّ على سطح القمر.

ورصد العلماء الآثار المميزة لهذه المياه المتجمدة من خلال قياسات تعتمد على الأشعة تحت الحمراء التقطها مطياف رسم الخرائط أداة Moon Minearology Mapper لتحديد أماكن وجود المعادن الخاص بناسا، وهو جهاز تم إطلاقه خلال مهمة شاندرايان1 الهندية منذ حوالي عقد من الزمن، حسب صحيفة The Guardian البريطانية.

الجليد في الظل

ويقع معظم الجليد المائيِّ المُكتَشف في ظلال الفوَّهات القريبة من القطبَين، حيث لا تتخطَّى أعلى درجات الحرارة سالب 150 درجة مئوية. وبسبب المَيل البسيط للغاية لمحور دوران القمر، لا يصل ضوء الشمس إلى هذه المناطق أبداً.

تُظهر البيانات التي تم تحليلها حديثاً أن الجليد يوجد على سطح الكوكب في عدد من الأماكن بالقرب من المناطق القطبية للقمر، حيث تكون دائماً في الظل ولا تبلغها أشعة الشمس. ويحتوي القطب الجنوبي للقمر على الكمية الأكبر من الجليد، وذلك في محيط مجموعة من الحفر، على غرار هاوورث وشو ماكر وسفيردروب وشاكيلتون. ويرى العالم في معهد هاواي للجيوفيزياء وعلم الفلك في هونولولو، شواي لي، أن بُقع الجليد تبدو أكثر عزلة في الشمال.

كيف تكون الجليد القمري؟

أظهرت قياسات المتابعة لهذه القطع الجليدية أنها تميل للتكون عندما لا تتجاوز درجة الحرارة على سطح القمر 163 درجة مئوية تحت الصفر. ولم تكن درجة الحرارة المنخفضة وحدها كافية لتشكل هذه الرقائق الجليدية، حيث إن 3.5% فقط من الأماكن المعتمة التي فحصها العلماء، والتي لا يبلغها الضوء، شهدت وجود علامات تدل على تشكّل الجليد.

إذاً.. توجد مياه بالفعل على القمر

وفقاً للتقرير الوارد في مجلة Proceedings of the National Academy of Sciences الأميركية، تمثل هذه الصور أول دليل “مباشر وحاسم» على وجود المياه الجليدية على سطح القمر، كما يمكن استخدام هذه الرواسب الجليدية كمصدر للمياه خلال البعثات الاستكشافية التي يتم إرسالها للقمر في المستقبل.

وقد وجدت اكتشافاتٌ سابقةٌ دلائل مُحتَمَلةً غير مباشرةٍ للجليد السطحيِّ على القطب الجنوبيِّ القمريِّ، لكن كان يمكن تفسير هذه بظواهر أخرى، مثل تربة القمر العاكسة بصورة غير اعتياديٍّة، حسب موقع Science Daily الأميركي.

بعثة الفضاء الهندية إلى القمر

سبق لوكالة الفضاء الهندية إطلاق بعثة شانداريان1 المتجهة إلى القمر سنة 2008، وسرعان ما قوبلت هذه المجهودات بإيجاد أدلة على انتشار مياه متجمدة على سطح القمر بعد سنة واحدة من انطلاق البعثة الهندية. وبدلاً من أن تكون على شكل صفائح جليدية تتوزع على السطح، يعتقد العلماء أن المياه المجمدة تبرز على أنها جزيئات ماء مرتبطة بحبيبات غبار القمر.

بعد فترة وجيزة من الإنجاز الذي حققته الهند، حطمت الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا)، مركبة فضائية بالقرب من فوهة بركان كابيس على القمر، يبلغ عرضها 100 كيلومتر، وتقبع في نطاق الظل الدائم في القطب الجنوبي للقمر. وأسفر حادث التحطيم المتعمد عن الكثير من الحطام، وهو ما ساعد العلماء على تأكيد وجود المياه على سطح القمر.

وستكون عملية اكتشاف المزيد عن هذا الجليد، وكيفية تكوينه، وتفاعله مع البيئة القمرية الكبرى َضمن الأهداف الرئيسية لبعثات (ناسا) وشركائها التجاريين، في سعينا إلى العودة إلى أقرب جيراننا (القمر) واستكشافه.

واقرأ أيضاً..

ليس خيالاً علمياً: هناك مخلوقات ربما عاشت على سطح القمر.. ولكن المفاجأة في موطنها الأصلي

نمر يأكل القمر ثم الأرض أو هجوم على الملك.. ماذا تعرف عن أساطير الخسوف القمري في الثقافات المختلفة؟

The post سيمكننا قريباً الإقامة فيه.. علماء فلك يكتشفون جليداً على سطح القمر يؤكد -للمرة الأولى- وجود الماء على سطح جارنا الأقرب appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com