ورد الآن

الأغاني التي يستمع إليها أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم.. بعضها إلهامٌ لنجاحهم وأخرى تثير خوفَهم من الفشل

رغم نفوذهم الواسع ونجاحهم الذي يحسدون عليه، فإن الأذواق الغنائية لأعضاء قائمة الشخصيات المائة الأكثر تأثيراً تظهر ميلاً نحو الشجن وتظهر قدراً من الخوف من الفشل وأحياناً الرغبة في اقتناص الفرص.

ترى ما هي الأغاني التي يستمع إليها الشخصيات الأكثر تأثيراً في العالم، وهل كانت هذه الأغاني ملهمة لقصص نجاحهم؟.

قائمة داخل القائمة

كعادتها منذ 1999، نشرت مجلة TIME الأميركية هذا العام 2018 في موعدها المحدد قائمة لأكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم، ضمت شخصيات على غرار الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، ورئيس كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، وتشمل القائمة أيضاً مشاهير من عالم السينما، والرياضة، والعلماء، ونشطاء في مجال حقوق الإنسان ورجال أعمال.

وعندما سألت المجلة العديد من المؤثرين في قائمة TIME 100 عن أغانيهم المفضلة، كانت النتيجة مزيجاً رائعاً تماماً مثل المواهب، حسب وصف Spotify، وهي خدمة رقمية لبث الموسيقى.

وخلصت سبوتيفاي من هذه اللقاءات إلى قائمة تشغيل تضم 35 أغنية ملهمة لأعضاء القائمة.

تقريباً كل عصر من الموسيقى الشعبية ممثل بطريقة ما في هذه القائمة، من الكلاسيكيات الملهمة مثل “تخيل” لجون لينون إلى أغاني البوب ​​الحديثة مثل فيلم “A Sky Full of Stars” من كولد بلاي، والتي اختارها لاعب التنس روجيه فيدرر.

يمكنك الاستماع لقائمة Spotify الملهمة للشخصيات الأكثر تأثيراً.

الأغنية المفضلة للشخصيات الأكثر تأثيراً في العالم

تصدرت أغنية نجم البوب، برينس(Prince)، “أحياناً تثلج في أبريل ( Sometimes It Snows in April) التي أصدرها في سنة 1985، قائمة التشغيل.

ومثلت هذه الأغنية اختيار الكاتبة الأميركية جسمين وارد، التي قالت: “إنها تجعلني أتذكر أن الخصوصية تولد التعاطف، وأن حزن شخص ما بعينه قد يصل إلى المتلقّي، إن كان ذلك ألماً، أو حباً، أو حسرة”.

أما في المركز الثاني، فظهرت أغنية “الطفل والفن” (Children and Art) المقتطفة من المسرحية الغنائية “يوم الأحد في المنتزه مع جورج”، والتي اختارتها المنتجة المسرحية، سونيا فريدمان.

واحتلت أغنية “تخسر نفسك”( Lose Yourself) لنجم البوب، إمينيم المرتبة الثالثة، وهي واحدة من الأغنيات التي تلهم نجم كرة القدم الأميركية، جي جي وات الذي يرى أن رسالتها البسيطة تتمثل في استغلال الفرصة، والاستيلاء على اللحظة وعدم تركها تفلت من أيدينا، ويقول إنها كان لها صدى كبير، وساعدت في دفعي إلى تحقيق كل أحلامي الجامحة.

خيارات رواد التكنولوجيا

وأشارت بعض الشخصيات الرائدة في عالم التكنولوجيا كذلك إلى أغانيها المفضلة، على غرار أغنية Anthem لصاحبها ليوناردو كوهين، التي يفضلها الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت، ساتيا نادالا، لأنها “تتحدث عن الاعتراف بفشلنا وحدودنا، والحاجة إلى تقبلها وليس الهرب منها”.

أما بالنسبة لسيندي هولاند، من منصة الأفلام، “نيتفليكس”، فتقدّم أغنية The Rugged Cross للمغني بروس سبرينغستين “تحذيراً عاجلاً مفاده أنه ليس من الضروري أن تكون نسخة عن غيرك”.

الكلاسيكيات مازالت لها شعبية

كلاسيكيات الموسيقى العالمية العظيمة بدا واضحاً أنها تلهم أيضاً العديد من أعضاء قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم، حسب تعليق صحيفة El Pais الإسبانية على القائمة.

فمن بين الموسيقيين الذين تظهر أغانيهم على قائمة التشغيل فرقةُ البيتلز التي أشار إليها الكاتب جال كادوت وكذلك ويتني وولف هيرد، مؤسس شركة Bumble ورئيسها التنفيذي.

وهناك بروس سبرينغستين، الذي ألهم سيندي هولاند، نائب الرئيس للمحتوى الأصلي في Netflix، وكذلك الكاتب والمنتج كيوميل نانجياني، وأيضا بوب ديلن، الذي تحدثت عنه الناشطة والطالبة كاميرون كاشي، ووكولدبلاي الذي كان ملهماً للطالبة والناشطة جاكلين كورين.

المقالة الأغاني التي يستمع إليها أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم.. بعضها إلهامٌ لنجاحهم وأخرى تثير خوفَهم من الفشل ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com