Home » العالم اليوم » طيران الإمارات يطلب من مسافرَين استكمال رحلتهما إلى دبي في “الحمام”.. والشركة ترد: لم يخبرانا بوضعهما الصحي

انتابت الصدمة مسافرين على إحدى رحلات طيران الإمارات بعد أن أخبرهما طاقم الطائرة أنَّ عليهما قضاء رحلتهما إلى دبي في الحمام لتجنب استنشاق رائحة الكاجو التي يعانيان حساسية مفرطة منها.

وزعم السنغافوريان سونديب وأخته شانين ساهوتا أنَّهما أخبرا موظفي طيران الإمارات بإصابتهما بالحساسية: مرة عند حجز التذاكر، ومرة عند تسجيل إجراءات الصعود، ومرة عند الصعود إلى الطائرة في مطار برمنغهام، بحسب تقرير لصحيفة The Independent البريطانية.

وبحسب الصحيفة البريطانية بعد 40 دقيقة فقط من بدء الرحلة التي تبلغ مدتها 7 ساعات ونصف، أُصيب الأخوان بالهلع حين علما أنَّ الكاجو ضمن مكونات إحدى الوجبات الأساسية التي تُقدَّم على متن الرحلة.

ورطة وقعا فيها

وبحسب الصحيفة البريطانية، فلم يكن منهما إلا أن أخبرا طاقم الطائرة بالورطة التي وقعا فيها، وبخطورة أن يسبب تعرضهم لرواسب الكاجو التي تنتشر في الطائرة بفعل أجهزة التهوية إلى نوبة حساسية، وأخبرهما طاقم الطائرة أنَّ عليهما أن يأويا إلى حمامات الطائرة لتجنب ذلك.

ورفض شانين وسونديب، اللذان أنفقا ما يزيد على 6875 دولاراً أميركياً ليصحبا والديهما إلى دبي وسنغافورة في عيد ميلادهما الستين، اللجوء إلى هذه الحال، واضطرا إلى قضاء سائر الرحلة وهما يلتحفان ببطانيتين لتجنب استنشاق أي رواسب.

وذكرت شانون، وهي محللة من مدينة وولفرهامبتون لدى صحيفة The Sun: “كان أمراً مربكاً ومحرجاً ومهيناً”.

وأضافت: “صُدِمنا حين أخبرنا أحد المشرفين عن الرحلة أنَّ أحد الطرق الممكنة لتجنب ذلك هو أن نقضي الرحلة في حمام مقصورة الطائرة”.

أزمة المكسرات المتكررة

وليست هذه هي المرة الأولى التي تزعج فيها شركة طيران الإمارات المصابين بحساسية من المكسرات. فجوليان بونان، التي ألهمتها الحساسية المفرطة من المكسرات فكرة تأسيس شركة Creative Nature Superfoods للمنتجات الخالية من المكسرات والإضافات والبذور، تقص على صحيفة The Independent البريطانية تجربتها مع طيران الإمارات.

تقول جوليان: “حجزتُ باقة إجازة تتضمن رحلات على طيران الإمارات. واتصلتُ بهم وأخبرتُهم أنَّني مصابة بحساسية من المكسرات وسألتُهم عما يمكنهم فعله إزاء هذا الأمر بالغ الخطورة، فلا يمكنني أن أكون على متن طائرة تُقدَّم فيها المكسرات”.

وتضيف: “الحساسية التي أعاني منها تتأثر بالهواء، لذا عليَّ أن أكون في غاية الحذر. قالوا لي إنَّهم لا يمكنهم القيام بشيء؛ وقدَّموا المكسرات على متن الطائرة ورفضوا إزالتها من قائمة المعروضات للبيع”.

وسألت جوليان عما إذا كان بوسعها أن تلغي رحلاتها على متن طيران الإمارات.

وقالت: “أخبروني أنَّهم لا يملكون سياسة خاصة بالمكسرات، وأنَّ الاختيار متروكٌ لي فيما إذا كنت سأسافر على متن طيران الإمارات أم لا. شعرت حينها أن الحساسية التي أعاني منها تشبه الإعاقة”، بحسب الصحيفة البريطانية.

ولم يكن أمامها هي وزوجها خيارٌ آخر سوى السفر على متن طيران الإمارات، غير أنَّ السيدة العشرينية تقول إنَّها تحرص على تجنب تكرار تجربة السفر معها ثانية.

وقالت: “وددتُ لو أنَّ بوسعي أن أسافر معهم لأنَّ طائراتهم رائعة؛ ولكنّي لا أريد أن أخاطر بحياتي”.

“إذا تعرَّضتُ لنوبة من الحساسية، يمكن أن أفقد الوعي والقدرة على التنفس، ويمكن أن تكون النوبة قاتلة إذا لم آخذ دواء EpiPen أو أتعرَّض للعلاج بصدمة الثلج في الوقت المناسب”.

وتبحث بونان حالياً مع خطوط الطيران تقديم قوالب الحلوى الخالية من المكسرات التي تصنعها على متن الطائرات لتجنيب رفاقها المصابين بالحساسية التعرض لنفس التجربة.

طيران الإمارات يرد

وقال متحدثٌ باسم طيران الإمارات حول الشكوى التي تقدمت بها عائلة ساهوتا: “تحاول شركة طيران الإمارات أن تلبي احتياجات جميع المسافرين بتقديم عدد من الوجبات الخاصة التي تغطي أي دواعٍ طبية أو غذائية أو دينية بالقدر الممكن”.

وأضاف: “غير أنَّ طيران الإمارات لا يمكنها أن تضمن تسيير رحلات خالية بالكامل من المكسرات. لقد راجعنا الحجز الذي قامت به المقدمة السيدة ساهوتا، وما لدينا من سجلات لا يظهر أي ذكر لوجود حساسية من المكسرات. وجميع المسافرين الذين يخطروننا بوجود حساسية من المكسرات لديهم قبل السفر نُطلِعهم على سياستنا المتبعة، وهي مذكورة بالفعل إجمالاً على موقعنا الإلكتروني”، بحسب الصحيفة البريطانية.

وتابع: “وحين أخطرانا أثناء الرحلة، بذل طاقم الطائرة قصارى جهده لتوفير موقع بديل للسيدة ساهوتا وأخيها في مساحة مفتوحة في نهاية مقصورة الطائرة لتقليل مسافة القرب بينهم وبين المسافرين الآخرين الذين ربما كانوا يتناولون وجبات بها مكسرات. نعتذر عن أي إزعاج تسببنا به وسيتواصل فريق خدمة العملاء لدينا مع السيد ساهوتا مباشرة”.

المقالة طيران الإمارات يطلب من مسافرَين استكمال رحلتهما إلى دبي في “الحمام”.. والشركة ترد: لم يخبرانا بوضعهما الصحي ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com