ورد الآن

من فضلك، إذهب ومُتْ في القرية المجاورة.. فالموت هنا ممنوع بالقانون!

تضم قرية لونغيرباين Longyearbyen في النرويج 2144 نسمة فقط، وتعد مع ذلك من الأماكن الفريدة في العالم، إذ تقع في أقصى الطرف الشمالي للقارة الأوروبية، ويوجد بها آخر ملعب للبولينغ، وآخر مطار تجاري في العالم، كما يمكنكم فيها تناول الشاورما في آخر مكان لبيع الشاورما في العالم.

تقع في أقصى الشمال، حتى أنها تعتبر أقرب إلى آلاسكا منها إلى أوروبا.

وهذا هو السبب أيضًا وراء تجمد الأرض في المنطقة طوال الوقت بحسب ما ذكرت النسخة الألمانية لـ HuffPost. إذ توجد تحت الطبقة العلوية النشطة في التربة المتجمدة مباشرة طبقة متجمدة بشكل دائم.

الجليد يحفظ الفيروسات

ولهذا السبب، لا يمكن دفن الناس في هذه القرية، لوجود هذه الطبقة المتجمدة في عمق التربة، حيث يتم عادة دفن الجثث.

إذ أن الجليد لا يضمن فقط الحفاظ على الجثث، ولكنه يحافظ أيضًا على الأمراض التي يموت بها سكان القرية.

وقد تم التعرف على هذه المشكلة لأول مرة في العام 1950 من قبل أهالي القرية. ففي ذلك الوقت، كشفت الأبحاث أن ضحايا وباء الانفلونزا الضخم الذي ضرب العالم في عام 1918 لم تتحلل جثثهم بعد. وأن هذه الجثث تحمل أيضًا في داخلها الفيروسات المسببة للمرض. وكان هذا الوباء قد قضى على نحو 5 في المئة من سكان العالم.

مُت في الخارج

وبالتالي يلزم القانون في القرية بنقل المرضى والمسنين قبل موتهم إلى قرية أوسلو الأكثر دفئًا، حيث يقضون أيامهم الأخيرة هناك. وفي الحالات الطارئة، يُنقل المرضى إلى أقرب مستشفى، والتي تقع على بعد ساعتين تقريبًا.

ومن أجل الحفاظ على هذا النظام، لا يوجد في لونغيرباين Longyearbyen دورًا للمسنين، ويحرصون دائمًا على أن يكون السكان أصغر سنًا.

أغرب القوانين

إلا أن هذا ليس هو القانون الغريب الوحيد الذي يتعين على أهالي القرية الالتزام به.

فبسبب التهديد المستمر للدببة القطبية، يُفرض على السكان حمل السلاح. فأحد أهم وأول المحاضرات التي يتلقاها الطلاب في الجامعة المحلية، عبارة عن دورة تدريبية لكيفية الدفاع عن النفس ضد هجمات الدب القطبي.

بالإضافة إلى ذلك، يوجد لدى جميع السكان البالغين بطاقة تسمى بطاقة الكحول، يتم تسجيل وختم مشترياتهم من الكحول عليها. وهذا لأن الكحول هناك قليل جدًا، لدرجة أنه لا يُسمح لكل فرد إلا بشراء 24 زجاجة بيرة، وزجاجتين من الكحول ذي النسبة العالية، ونصف لتر من النبيذ شهريًا.

كما يُحظر اقتناء القطط في هذه القرية النرويجية، حتى لا يُعرضوا الطيور التي تستوطن هذه المنطقة القطبية للخطر.

لذلك فإذا لم تكن من محبي القطط، أو من كبار السن، وإذا لم تكن من محبي الأماكن الدافئة، فيجب عليك بالتأكيد التفكير في قضاء عطلتك في لونغيرباين Longyearbyen.

المقالة من فضلك، إذهب ومُتْ في القرية المجاورة.. فالموت هنا ممنوع بالقانون! ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com