ورد الآن
Home » العالم اليوم » رحلة برية لباخرة في شوارع اسطنبول تتسبب بقطع كابلات كهربائية وتدمير لوحات مرورية.. شاهد عملية نقلها الصعبة بين السيارات

استيقظ السكان المحليون في منطقة أورهان غازي بمدينة بورصة التركية على مشهد لم يعتادوا على رؤيته سوى في كتب وأفلام الخيال العلمي.

باخرة تتحرك فوق اليابسة إلى جانب السيارات وعربات النقل وعلى الطريق السريع المتجه إلى مدينة إسطنبول، وسط إجراءات أمنية ومرورية مكثفة.

ووفق ما ذكرت وكالة الأناضول، فقد اضطر مالكو الباخرة “أق شمس الدين” إلى نقلها عبر الطرق البرية من مكانها في بحيرة “إزنيك” شمال غربي البلاد، إلى خليج “غمليك” على بحر مرمرة، نظراً لعدم وجود ممر مائي يربط بينهما.

وبسبب قلة الإقبال على استخدام الباخرة في بحيرة إزنيك، أجبر مالكوها على القيام بهذه الرحلة البرية التي أحيطت بمخاطر عديدة، واستمرت 10 ساعات؛ من أجل بيعها إلى شركة سياحية تعمل في منتجعات موغلا الشهيرة.

وتزن الباخرة التي تستوعب 155 راكباً، 50 طناً، وعرضها 7.5 متر، فيما يبلغ طولها 30 متراً، وشارك في رحلة نقلها 50 شخصاً.

ورغم التدابير المرورية، تسببت الرحلة في قطع عدد من الكابلات الكهربائية، وتدمير لوحات مرورية عديدة.

وقال محمد أيدن المسؤول عن عملية نقل الباخرة إن “أق شمس الدين” هي أكبر سفينة يتم نقلها برياً من مكان لآخر في تركيا.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com