ورد الآن
Home » العالم اليوم » بوتين يكشف عن الرجلين التاريخيين اللذين عمل جده طباخاً لهما.. أحدهما قُتل في عهده الملايين
11

كشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في فيلم تسجيلي نُشر على الإنترنت، الأحد 11 مارس/آذار 2018، أن جده لأبيه عمل طباخاً لكل من فلاديمير لينين، وجوزيف ستالين.

وقال بوتين في الفيلم ومدته ساعتان، إن سبيريدون بوتين كان عضواً مهما بطاقم العاملين في مكتب ستالين، الذي كان زعيماً سوفييتياً وتوفي عام 1953، وقد قام بحملة تطهير واسعة النطاق خلال فترة حكمه التي استمرت نحو ثلاثة عقود.

وقال أندريه كوندراشوف الذي أخرج الفلم، إن سبيريدون بوتين استمر في العمل طباخاً لدى المؤسسة السوفيتية، حتى قبل وقت قليل من وفاته عام 1965، عن عمر ناهز 86 عاماً.

من جانبه، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، إن المعلومات الواردة في الفيلم دقيقة.

وستالين الذي عمل جد بوتين طباخاً له، هو القائد الثاني للاتحاد السوفييتي ورئيس الوزراء خلال الفترة بين (1941-1953)، وعرف بقسوته وقوته، وأنه قام بنقل الاتحاد السوفييتي من مجتمع زراعي إلى مجتمع صناعي.

وفي عهد ستالين عرف الاتحاد السوفييتي نمطاً جديداً من الحكم، قائماً على الأيديولوجية الحزبية والحكم الفردي، وقام بتصفية خصومه قتلاً وتشريداً وسجناً، وشمل القمع والتصفية كل من تحوم حوله الشكوك، فخلّف ضحايا يعدون بالملايين، وفقاً لما ذكره موقع “الجزيرة.نت”.

وفي الأول من مارس 1953، وخلال مأدبة عشاء بحضور وزير الداخلية السوفييتي لافرينتي بيريا و”خوروشوف” وآخرين، تدهورت حالة ستالين الصحية ومات بعدها بأربعة أيام.

وبحسب موسوعة “ويكيبيديا”، فإن المذكرات السياسية لوزير الخارجية السوفييتي آنذاك فياتشيسلاف مولوتوف، التي نُشرت عام 1993، تقول إن وزير الداخلية السوفييتي لافرينتي بيريا تفاخر أمام مولوتوف، بأنّه عمد إلى دسّ السم لستالين بهدف قتله. وقد ذكرت المصادر الرسمية أن وفاته كانت نتيجة جلطة دماغية.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com