ورد الآن
Home » العالم اليوم » “يحتاجون تعلم احترام الحريات الفردية”.. هكذا ردّت عروس على تونسيين انتقدوا فستان زفافها الأسود وشعرها الحليق

من تحلم بارتداء فستان الزفاف الأبيض؟ جميع الفتيات دون شك، باستثناء قليلات منهن أمل فلاح، التي تداول عدد كبير من مستخدمي الشبكات الاجتماعية صور حفل زفافها وانهالوا عليها بالانتقاد.

أمل شاركت في برنامج “عروسة وعريس” لمسابقات الأزواج على قناة “الحوار” التونسية فضلت ارتداء فستان أسود، وتحدي الثقافة السائدة.

يوم زفافها، فضلت أمل ارتداء فستان أسود، بينما أراد زوجها تيم أن يحافظ على النمط ذاته من خلال ارتداء قميص أسود.

من خلال شعر نصف محلوق ووشم وثقوب كثيرة في الوجه، أثارت العروس أمل جدلاً واسعاً

واتهمت أمل عبر الشبكات الاجتماعية بأنها من “عبدة الشيطان”. وكان عنوان أحد البرامج في وسائل الإعلام التونسية “عروس من عبدة الشيطان في حلقة عروسة وعريس”.
خلال عرض الحلقة، أكدت أمل أن المقربين منها يعرفونها جيداً ويحبونها كما هي.

في المرآة، لا تتوقع أمل أن ترى مظهراً آخر غير مظهرها الحالي، معتبرة أن ذلك لم يؤذ أحداً. وبعد ظهورهما التلفزيوني، واجه كل من أمل وتيم انتقادات لاذعة من قبل الأشخاص الذين لم يروا في العروس إلا فستانها الأسود وتسريحة شعرها غير النمطية.

أجرت النسخة التونسية من هاف بوست مقابلة مع الزوجين الاستثنائيين، أوضحا أنهما ضحكا من الانتقادات على الرغم من شعورهم ببعض القلق في البداية بسبب الإهانات.

في المقابل حصل الزوجان على الكثير من الدعم من طرف مستخدمي الشبكات الاجتماعية، وبعض التونسيين في الشارع، وخاصة من المقربين.

قالت أمل لهاف بوست إنهما عاشا لحظات فرح رائعة! بغض النظر عن الضجة وأن تونس تحتاج للمزيد من الوعي لتكريس الحريات الفردية، فيما اعتبرت من دعموها يؤمنون بها.

إذا أتيحت الفرصة مرة أخرى، فإن أمل وتيم لن يترددا في خوض التجربة مرة أخرى، بحسب تصريحهما. وفي رسالة للأشخاص الذين يتزوجون قال الثنائي، “أنتم تتزوجون من أجل أنفسكم. وستكون هذه اللحظات ملككم وليس من أجل الآخرين. أما الأشخاص الذين يحبونكم فسيدعمونكم من دون شك”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com