Home » العالم اليوم » نتفليكس تفاجئ عشاق سلسلة Cloverfield وتعرض الجزء الثالث المنتظر بدون سابق إنذار

رغم أن شبكة نتفليكس اعتادت الترويج لأعمالها المقبلة قبل عرضها بفترة، إلا أنها فاجأت الجميع منذ عدة ساعات، وتحديداً خلال مباراة الـSuper Bowl الشهيرة، بعرضها الفيديو الدعائي لأحدث أفلامها The Cloverfield Paradox، الذي يعد الجزء الثالث من سلسلة الرعب والتشويق الشهيرة.

ولم تكتفِ الشبكة بتشويق جمهورها بأن الفيلم الجديد سيكون متوفراً حصرياً على منصتها، بل فاجأتهم مجدداً بكشفها أنه سيتم عرضه في نفس الليلة، وهو ما حدث بالفعل بعد ساعات قليلة من عرضها الفيديو التشويقي.

قصة الفيلم

تدور أحداث الجزء الجديد في المستقبل القريب، حيث تعاني الأرض من مشكلة نقص الطاقة، فيتم إطلاق محطة فضائية هدفها تجربة جهاز جديد لا يُمكن استخدامه فوق الأرض، حيث يهدف ذلك الجهاز لتوفير الطاقة للأرض، إلا أنه مع تشغيل هذا الجهاز تأتي نتائج غير متوقعة، حيث تنفتح أمام طاقم المحطة أبعاد جديدة لعوالم أخرى تضم وحوشاً رهيبة.

الفيلم من إخراج جوليو أونا، ومن بطولة العديد من الأسماء اللامعة في هوليوود مثل دانيال برول وجوجو مباثا راو ودافيد أويلو.

ما وراء الكواليس

لم تمر مراحل صنع الفيلم المختلفة بالطرق المعتادة كمثيلتها في أفلام هوليوود الأخرى، فقد بدأ الأمر بالإعلان أن شركة Bad Robot التي يملكها المخرج الهوليوودي الشهير جيه جيه إبرامز تحضر فيلماً بعنوان God Particle، وأنه سيكون من نوعية الخيال العلمي، قبل أن تقوم تقارير بربطه بسلسلة Cloverfield.

ومع التأكيد أن الفيلم الجديد سيكون هو الجزء الثالث من السلسلة الناجحة، أعلن أنه سيصدر في السينما، أواخر فبراير/شباط 2017، حيث ستقوم بتوزيعه شركة بارامونت المعروفة.

إلا أن الفيلم تعرَّض بعدها للعديد من التغييرات، من بينها تغيير ميعاد عرضه أكثر من مرة، وتأخيره ليصبح خلال 20 أبريل/نيسان المقبل، مع الإعلان عن تغيير العنوان لآخر لم يتم الكشف عنه وقتها.

ثم جاء التغيير الأكبر والأهم وهو انسحاب بارامونت من عملية توزيع الفيلم، وحصول شبكة Netflix على حقوق عرضه، وتقديمه، ليصبح 4 فبراير/شباط، كما سبق أن أشرنا.

سلسلة غير تقليدية

تعد سلسلة أفلام Cloverfield واحدة من أغرب سلاسل الأفلام التي تم إنتاجها في هوليوود، فتاريخ أول جزء يعود إلى عام 2008، وهو الفيلم الذي بدأ الترويج له قبلها بأنه أحدث المشاريع الغامضة من المخرج الهوليوودي الشهير جيه جيه إبرامز، حيث لم يكن الجمهور يدرك بعد ما تدور عليه أحداث الفيلم.

الفيلم أخرجه مات ريفز، وقام ببطولته عدد من الممثلين الشباب من ضمنهم مايك فوجل وجيسيكا لوكاس وليزي كابلان، وقد حقق الفيلم نجاحاً تجارياً كبيراً، حيث جمع إيرادات بلغت 170.8 مليون دولار، بينما كانت ميزانيته 25 مليوناً فقط.

وبينما لم يتم التأكيد بصفة رسمية ما إذا كان سيكون هناك جزء ثان من الفيلم أم لا، إلا أنه بعد حوالي 8 سنوات من صدوره، كشفت شركة الإنتاج المملوكة لإبرامز عن استعدادها لعرض فيلم 10 Cloverfield Lane، حيث أعلنت أنه سيكون بمثابة الجزء الثاني من السلسلة، ومع أنه لن يستكمل أحداث ما سبق، إلا أنه سيدور في نفس العالم الذي دارت فيه أحداث الجزء الأول.

وصدر الجزء الثاني في مارس/ آذار 2016، حيث ضمَّ طاقم عمل مختلف عن الجزء الأول، بداية من المخرج دان تراشتينبيرج، إلى الأبطال جون جوودمان وماري إليزابيث وينستيد وجون جالاجر جونيور، وقد لاقى الفيلم نجاحاً مماثلاً للجزء السابق، حيث جمع إيرادات بلغت 110.2 مليون دولار، مع أن ميزانيته لم تتعد الـ 15 مليوناً.

الجزء الرابع قادم قريباً

مع أنه جرت العادة أن يكون هناك عام واحد على الأقل يفصل بين كل جزء من إحدى سلاسل الأفلام والجزء الذي يليه، إلا أن الأمر سيكون مختلفاً بالنسبة لسلسلة Cloverfield.

فالجزء الرابع انتهى تصويره بالفعل، ويحمل حالياً عنوان Overlord، وسيصل إلى الجمهور أقرب مما يتصورون، وتحديداً أواخر أكتوبر/تشرين الأول القادم، أي بعد 8 أشهر تقريباً من عرض الجزء الثالث.

ووفقاً لما ذكرته التقارير، فإن الفيلم تدور أحداثه في زمن الحرب العالمية الثانية، حيث تقوم مجموعة من جنود الحلفاء بمهمة سرية خلف خطوط العدو النازي، إلا أنهم يتفاجأون بأنهم يواجهون قوى خارقة للطبيعة، التي ظهرت نتيجة تجارب غامضة يقوم بها النازيون.

وكالعادة أيضاً في هذه السلسلة، فإن طاقم عملها سيكون مختلفاً عن الأجزاء السابقة، حيث يقوم ببطولة الجزء الرابع كل من وايت راسل وجوفان أديبو، ومن إخراج جوليوس أفري.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com