Home » العالم اليوم » من بينهم أطباء وممرِّضون يعملون في جهات حكومية.. آلاف البريطانيين اشتروا شهادات من جامعات باكستانية وهمية

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، الثلاثاء 16 يناير/كانون الثاني 2018، أن آلاف البريطانيين اشتروا شهادات ومؤهلات علمية من جامعات وهمية عبر الإنترنت في باكستان.

وقالت الهيئة في تقرير بثته المحطة الإذاعية الرابعة التابعة لها، إن من بين مشتري الشهادات، استشاريين بهيئة الخدمات الصحية الوطنية “إن إتش إس” (حكومية) وممرضات.

وأوضحت أن أحد المشترين (لم تحدده) دفع مبلغاً وصل إلى نحو 500 ألف جنيه إسترليني (688 ألفاً و220 دولاراً) للحصول على مؤهلات وهمية.

ونقلت الـ”بي بي سي” عن وزارة التعليم، أنها “بصدد اتخاذ إجراءات حاسمة لملاحقة أصحاب الدرجات العلمية المزيفة”.

وقال التقرير إن “شركة أكساكت (الباكستانية)، التي تدّعي أنها أكبر شركة لتكنولوجيا المعلومات في العالم، تدير شبكة من مئات الجامعات الوهمية على الإنترنت تحت تصرُّف محتالين من مركز اتصالات في كراتشي بباكستان”.

وقالت الـ”بي بي سي” إن وثائق من تقرير تحقيقي -اطلعت عليه- كشفت أنه تم بيع أكثر من 3 آلاف شهادة من جانب “أكساكت” إلى مشترين داخل المملكة المتحدة بين عامي 2013 و2014.

وأضافت أن الشهادات اشتراها أشخاص يعملون في هيئة الخدمات الصحية الوطنية وممرضون وطبيب عيون وأخصائي نفسي، فضلاً عن العديد من الاستشاريين.

وذكر التقرير أن “أكساكت” باعت أكثر من 215 ألف مؤهل علمي على مستوى العالم في عام 2015، من خلال ما يقرب من 350 مدرسة وجامعة وهمية، بقيمة تراكمية بلغت أكثر من 51 مليون دولار في ذلك العام وحده.

ولم تعقِّب السلطات الباكستانية على تقرير الـ”بي بي سي” حتى الساعة 16:55 (ت.غ).

وكانت السلطات الباكستانية أطلقت تحقيقاً في هذه المسألة، بعد أن كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية عن هذا الأمر للمرة الأولى في عام 2015.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com