ورد الآن
Home » العالم اليوم » مساعد الرئيس الأميركي السابق يكذّب ترامب دون قصد.. مؤلف الكتاب الذي أغضب ملياردير العقارات دخل البيت الأبيض بكل راحة!

أكَّد مساعد ترامب السابق سيباستيان غوركا، عن غير قصدٍ، أنَّه طُلِبَ من موظفي البيت الأبيض التعاون مع مايكل وولف، مؤلف كتاب النار والغضب، أثناء تأليفه للكتاب.

وبينما كان غوركا يحاول تشويه كتاب وولف الجديد المثير للجدل حول إدارة ترامب “النار والغضب: داخل بيت ترامب الأبيض”، في مقال رأي له بصحيفة “ذا هيل” الأميركية، كشف دون قصدٍ أنَّه طُلِبَ منه مقابلة المؤلف، بحسب ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

ويتناقض اعتراف غوركا مع آخر تغريدات الرئيس ترامب، التي ذكر فيها أنَّه “لم يسمح إطلاقاً بدخول المؤلف إلى البيت الأبيض”.

وقال غوركا، الذي وصف الكتاب بأنَّه “كتابٌ ذو دوافع سياسية”، إنَّه التقى المؤلف لأول مرة بينما كان ينتظر داخل الجناح الغربي في البيت الأبيض، للحديث مع ستيف بانون، كبير المخططين الاستراتيجيين لترامب حينها.

وقال: “عندما التقيتُ مايكل وولف في مكتب رينس بريبوس، حيث كان ينتظر للحديث مع ستيف بانون، وبعدما طُلِبَ مني أيضاً بعد ذلك الحديث إليه من أجل كتابه، كان موقفي مهذباً وحازماً وهو: “شكراً، لكني لستُ مهتماً”.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان بريبوس، كبير موظفي البيت الأبيض آنذاك، هو مَن طلب من غوركا الحديث إلى وولف.

ومن شأن ذلك أن يتناقض مع ما قاله مسؤولون آخرون في البيت الأبيض، بما في ذلك الرئيس ترامب، حول مستوى التواصل الذي كان يحظى به وولف مع الرئيس ومساعديه.

وفي يوم الجمعة، 5 يناير/كانون الثاني، غرَّد ترامب قائلاً: “لم أسمح إطلاقاً بدخول مؤلف هذا الكتاب الكاذب (وبالفعل رُفِضَ طلبه عدة مرات) إلى البيت الأبيض! لم أتحدَّث إليه قط من أجل الكتاب المليء بالأكاذيب والتحريف والمصادر الوهمية. انظروا إلى تاريخ هذا الرجل وشاهدوا ما يحدث له ولستيف (بانون) القذر”.

وبعدما ضجَّ موقع تويتر بالاعتراف غير المقصود، غرَّد غوركا: “الأخبار المزيفة تضرب من جديد. طلب الجلوس مع المؤلف الهاوي مايكل وولف لإرضائه جاء من خارج البيت الأبيض. وكنتُ سعيداً للرفض. موقع Mediaite الفاشل”.

وبالبحث عن “غوركا” في كتاب وولف، نجد أنَّه ذُكِرَ مرةً واحدةً فحسب، إذ يصف وولف مساعد ترامب السابق بأنَّه “مستشار السياسة الخارجية غريب الأطوار في البيت الأبيض”.

وكشف مصدرٌ مقربٌ من البيت الأبيض لمجلة “The Washington Examiner” يوم الجمعة، أنَّ الكثير من مساعدي ترامب الحاليين والسابقين الذين تحدَّثوا إلى وولف لم يكونوا على علمٍ بأنَّه سيستخدم حديثهم أثناء اللقاءات في كتاب.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com