Home » اقتصاد » برنامج طموح سعد عبد اللطيف يختتم العام الثالث عشر بأكثر من 3000 منحة

بيروت، آب 2018 تحت رعاية وحضور وزير الثقافة الدكتور غطاس خوري، اختتمت شركة بيبسيكو أكبر العلامات التجارية في قطاع الأغذية والمشروبات، وبالتعاون مع جمعية أجيالنا، الجمعية الخيرية في لبنان والمكرسة لدعم التعليم والصحة والعمل الاجتماعي، برنامج “طموح سعد عبداللطيف” للمنح الجامعية الذي يهدف إلى تمكين الشباب العربي من متابعة تحصيلهم العلمي في عامه الثالث عشر. أقيم الحفل في قصر الأونيسكو، بحضور مسؤولي شركة بيبسيكو وجمعية أجيالنا، إضافة إلى أهل الصحافة والإعلام.
علّقت المديرة المالية في آسيا، الشرق الاوسط وشمال أفريقيا في شركة “بيبسيكو” السيدة ريم عبد النور، على اختتام السنة ال13 للبرنامج قائلة: “بيبسيكو وزّعت المنح على طلاب استحقوها بجدارة لتفوقهم العلمي. ونجاح برنامج طموح سعد عبداللطيف هو بفضل الدعم المستمر والشراكة المميزة مع جمعية أجيالنا.” كما سلّطت الأضواء على جهود بيبسيكو وشركائها بالعمل الملتزم والمتفاني لتمكين الشباب العربي عبر برنامج طموح، فقالت: “شباب لبنان يمر بظروف صعبة فرضت علينا تحديات كبيرة وكان همنا الحفاظ على برنامج طموح والثبات في تأمين الفرص للطلاب المستحقين إيمانًا منّا أن استمرار هؤلاء الطلاب في متابعة علمهم ضمانة لايام افضل في مستقبل لبنان”.
كما ناقشت حرص شركة بيبسيكو على أن تكون عضوا فعالا في المساهمة الإيجابية في المجتمع اللبناني. فأضافت: “هذا أمر أساسي في رؤيتنا لتحقيق النجاح كشركة تلتزم تطور المجتمعات التي تدخلها. فالشركة لديها رؤية واضحة، ونرى أن واجبنا هو أن ننتج أداء رائداً، لكن شرط أن يكون هذا الأداء هادفًا إلى تقدّم المجتمعات التي نعمل فيها. ومسيرة برنامج “طموح سعد عبد اللطيف ” في لبنان هي مسيرة تقدّم، وإداء هادف لبناء شبكة علاقات متكاملة تحقّق نتائج يستفيد منها الآلاف من الطلاب الجامعيين في لبنان.”
أما الدكتورة لينه الزعيم الدّدا، رئيسة جمعية أجيالنا، فذكرت المبادرات التي قام بها برنامج طموح على مدى السنوات الثلاث عشرة الماضية، مشيرةً إلى تأثير البرنامج الإيجابي على الشباب اللبناني. وحثّت بقية الشركات الخاصة على اتباع مسار شركة بيبسيكو في ترك بصمات مشابهة في تطوير وتمكين الشباب، كما شكرت بيبسيكو لتأسيسها هذا البرنامج الذي يتماشى مع مبادرات وبرامج الجمعية لتمكين الفئات الأقل حظاً في لبنان.

تلتزم بيبسيكو بـ”الأداء الهادف” الذي تحرص الشركة من خلاله على مساندة المجتمعات المحلية التي تعمل فيها والمبادرة بالاستثمار فيها. ويعد برنامج طموح سعد عبد اللطيف احدى برامج بيبسيكو المتعددة التي تدعم فيها المجتمع، من خلال تنمية التعليم في لبنان باعتمادها مبدأ تكافؤ الفرص لجميع المستحقين، لتمكين الشباب الذين يواجهون تحديات اقتصادية من متابعة مسيرتهم نحو المعرفة وتحقيق طموحاتهم رغم المعوقات المحيطة بهم، والتحوّل إلى أعضاء منتجين في المجتمع. ويكون البرنامج، مع اختتام هذا العام، قد أمّن حوالي 3000 منحة دراسية لطلّاب متفوّقين من مختلف المناطق اللبنانية يعانون من صعوبات مادية.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com