Home » اقتصاد » ‎لوريال المشرق العربي تنظّم نهائيّات مسابقة براندستورم المحليّة الخامسة المخصّصة للطلاب ‎

لوريال المشرق

لوريال المشرق العربي

بعد أن أصبحت براندستورم إحدى أهمّ المسابقات العالمية المخصّصة للطلاب حيث استقطبت خلال 26 عامًا أكثر من 154.000 مشارك من أكثر من 60 دولة، حوّلت لوريال المنافسة التي أطلقتها في مجال الأعمال إلى تجربة فريدة من نوعها في عالم الابتكار.

في عام 2018، قررت لوريال المشرق العربي اقتراح إصدار محليّ جديد يتميّز بمستوى أعلى من الابتكار، إذ كلّفت طلابًا من الجامعة الأميركية في بيروت، والجامعة الأمريكية اللبنانيّة والمعهد العالي للأعمال ESA، بمهمّة خاصّة لتعزيز تجربة الزبائن في صالونات أخصائيي الشعر المحترفين في المستقبل. وقد تم اختيار 39 فريقًا من أصل 171، بناءً على أفكار المشاركين المُبتكرة والخلاقة من أجل التنافس على المستوى المحلّي.

وفي هذا الإطار، قامت لوريال المشرق العربي بتنظيم المنافسة المحليّة في فندق سمولفيل في 13 نيسان من أجل اختيار المرشحين الذين يستحقّون التأهّل للتصفيات النهائية التي ستقام في باريس على المستوى الدولي. وقد تمّ إبعاد المتسابقين عن المدينة، حيث كانوا ينتظرون أن يتمّ اكتشاف مواهبهم في The Secret Garden. وفيما جمعت العروض بين الابداع والخيال، تأهّل فريق واحد للتصفيات النهائية في فرنسا وحظي بفرصة الفوز بمبلغ 10 آلاف يورو وإمكانيّة العمل مع لوريال في لبنان!

هذا وقام أعضاء لجنة التحكيم التي ضمّت المدير العام لشركة لوريال المشرق العربي، بتقييم المشاريع المختلفة بدقة وأعلنت اسم الفريق الفائز بعد وقت قصير من تقديم العروض.

تهانينا للفريق الفائز من الجامعة الأميركية في بيروت المؤلّف من نادين بورجي، و داليا هنيدي، ويارا حوبّلا، الذي سيقصد قريبًا باريس للمشاركة في جولة نهائية مع كافة الفرق المتأهلة للتصفيات من جميع أنحاء العالم.

تشكّل ريادة الأعمال والابتكار ركيزتين قويتين بالنسبة إلى هوية لوريال. وبفضل براندستورم، تمكّن الطلاب من اختبار المراحل التي يمرّ بها أصحاب الشركات الناشئة. فما هو التحدّي الذي واجهوه؟ الابتكار أولاً من أجل تلبية الاحتياجات ورفع التحديات الفعلية التي تواجهها لوريال.

وفي هذا الإطار، قالت سيبيل بدوي، مديرة الموارد البشرية في لوريال: “تبحث لوريال باستمرار عن مواهب جديدة، وهي مهتمّة بشكل خاص بالأشخاص الذين يتمتّعون بروح رياديّة ومهارات متميّزة. وتعتبر براندستورم أداة استثنائية لاكتشاف المواهب اللبنانية الواعدة. هذا وتنوي لوريال المشرق منح هذه المسابقة أهميّة أكبر، وتتطلع إلى مشاركة هذه التجربة الغنيّة مع عدد أكبر من الجامعات اللبنانية في السنوات القادمة.”

أمّا من وجهة نظر الطلاب، أصبح السعي إلى الابتكار ضمن إطار الاختبار والتعلم أكثر جاذبيّة، إذ تضاعف عدد المرشحين للمشاركة في هذه المغامرة خلال السنتين الأخيرتين. تُعتبر براندستورم عملية تعليمية بالفعل بعكس الهاكثون الذي يقتصر على تقديم تجربة تعليميّة قصيرة المدى، حيث تلتزم لوريال بتزويد المشاركين بموارد تعليميّة حصريّة وتقدّم لهم تدريبًا شخصيًّا بإشراف المحترفين وشركاء لوريال.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com