ورد الآن
الرئيسية » اقتصاد » مذكرة تفاهم بين روتاري صيدا واتحاد بلديات اقليم التفاح لتنقية المياه في مدارس الاتحاد

وقع نادي روتاري صيدا ممثلا برئيسته المحامية مايا غسان المجذوب واتحاد بلديات اقليم التفاح ممثلا برئيسه بلال شحادة، وبرعاية جمعية البر والإحسان الإسلامية لأبناء جباع، ممثلة برئيسها المحامي محمد عيسى، مذكرة تفاهم بعنوان “مياهنا صحة… اتحادنا مسؤولية”، في حفل أقامته الجمعية في قاعتها في ثانوية جباع الرسمية.

وتهدف مذكرة التفاهم الى تنفيذ رؤية واضحة للمحافظة على الثروة المائية والاستفادة منها وذلك عبر تنقية المياه في مدارس الاتحاد لحماية تلامذتها واطفالها من الأمراض والأوبئة وتبادل الخبرات والتدريب والتوعية حول ترشيد استعمال المياه وصيانة التجهيزات المائية واجراء الفحوصات المخبرية الدورية وتطوير البنى التحتية المتعلقة بالمياه والصرف الصحي.
وحضر الحفل عن أسرة الروتاري: رئيس اللجنة الروتارية للمياه المحافظ السابق جميل معوض مساعد محافظ المنطقة الروتارية 2452 محمد شرف الدين، ومساعد المحافظ السابق جورج عازار وأعضاء روتاري صيدا: دانية الصلح، السفير عبد المولى الصلح، نزيه كلش، هشام الأسعد، سليم بعاصيري، نسرين عسيران وايمان بحسون. وشارك في الحفل رئيسة المنطقة التربوية في محافظة النبطية نشأت حبحاب، ورئيس اتحاد بلديات جبل الريحان باسم شرف الدين وعدد من رؤساء بلديات اتحادي اقليم التفاح والريحان ومن مدراء مدارس المنطقة واعضاء الهيئة الادارية لجمعية البر والإحسان لأبناء جباع.

عيسى
إستهل الحفل بالنشيد الوطني، ثم بكلمة ترحيب من رئيس جمعية البر والاحسان لأبناء جباع المحامي محمد عيسى، شدد فيها على أهمية المياه واثرها على صحة النشء وضرورة الاهتمام بمصادرها ونظافتها، مستعرضها اهتمامات وبرامج الجمعية. وقال: “بالأمس القريب احتفلنا معكم في هذه القرية بتمديد شبكة مياه الشفة للثانوية والابتدائية والمهنية، وهذا ان دل هذا على شيء انما يدل على كبركم وعلى مستواكم. تفكرون بالإنسان وهذا شيء عظيم وجميل جدا ونحن نفتخر بكم وبعلاقتنا معكم. فشكرا لكم انكم تقومون بأقل ما يمكن وهو ان يشرب الطالب مياها نظيفة رغم ان هذه من واجبات الدولة المتقاعسة ليس فقط في المياه بل في كل شيء. فالإنسان هو بحد ذاته الذي نهتم واياكم بخدمته، لا بل نتلاقى نحن واياكم، ونأمل مستقبلا ان يكون التعاون المشترك نحن واياكم في مجال المياه وبكل شيء تستطيعون ان تقدموه لنا، ونحن جاهزون ماديا ومعنويا لنقدم كل ما يمكن تقديمه للإنسان ليتمكن من العيش بكرامة”.

المجذوب
ثم تحدثت رئيسة نادي روتاري صيدا فقالت: “انطلاقا من أهداف الروتاري بتعزيز أسس السلام والوقاية من الأمراض وعلاجها ومحاربة الفقر والتنمية الاقتصادية والاجتماعية ومن كون المياه والصرف الصحي هو احد ميادين تركيز عمله، واستكمالا للمشروع الرائد والمميز للروتاري بتأمين مياه نظيفة في المدارس الرسمية المنتشرة على كافة الأراضي اللبنانية والذي شكل الحافز الأساسي لاختيار لبنان لاستضافة المؤتمر الرئاسي للروتاري خلال شهر شباط المقبل حول رصد وتقييم أثر عمل الروتاري في هذا المجال على بناء السلام، وانسجاما مع الهدف السادس لخطة التنمية المستدامة لعام 2030 والمتعلق بحق وضمان فرص وصول الجميع الى مصادر المياه المأمونة والصرف الصحي والنظافة الصحية، وشعورا بالأخطار المحدقة بمستقبل المياه – وهو بحسب الدراسات- مستقبل قاتم تسوده ندرة المياه النظيفة والناتجة عن التغيير المناخي وسوء ادارة الموارد المائية وسوء توزيعها وضعف البنى التحتية وتقصير الدولة وقصورها عن وضع الاستراتيجيات الواضحة في هذا المجال ومتابعتها وزيادة احتمال استخدام المياه كعلاج للضغط او أداة للإرهاب والمطامع المختلفة، وتأكيدا منا على اهمية المياه في المحافظة على الصحة والسلامة الشخصية وفي انتاج الأغذية وتوليد الطاقة وتحقيق النمو الاقتصادي وتخفيف الاضطرابات وتحقيق الاستقرار بشكل عام، وايمانا منا بضرورة التشبيك والمشاركة مع الادارات المحلية والمؤسسات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني في سبيل تقديم خدمة انسانية وانمائية أكثر استدامة وأكثر فعالية، والتزاما بمواجهة تحديات قضايا الانسان والمجتمع بعيدا عن أية حسابات مناطقية او طائفية أو مذهبية او سياسية والحرص على تنمية الشعور بالانتماء الى الوطن واحترام القيم الانسانية والأخلاقية”.

ولفتت الى أن المذكرة تهدف الى “تنفيذ رؤية واضحة للمحافظة على الثروة المائية والاستفادة منها وحماية أطفالنا وتلاميذنا من الأمراض والأوبئة”.

شرف الدين
وقدم مساعد محافظ المنطقة الروتارية 2452 محمد شرف الدين، نبذة عن الروتاري فقال: “يبلغ عدد أعضاء الروتاري في العالم حوالي مليون و200 شخص موزعين على اكثر من 12 الف نادي ينشطون جميعا في المجالات الانسانية ويتعاونون ويدعمون بعضهم البعض ومجتمعاتهم”.
واستعرض مسار التعاون بين روتاري صيدا وبلدة جباع في مجال المياه، متوقفا عند أثر المياه على صحة الإنسان ولا سيما الأطفال و”الحاجة الى كل ما يساهم في حماية مصادره من التلوث وترشيد استهلاكه”.

معوض
ثم قدم رئيس اللجنة الروتارية للمياه شرحا مفصلا عن اهداف اهتمام الروتاري بقطاع المياه ومشاريعه في هذا المجال وآليات تنفيذها. وقال: “قدم الروتاري مساعدات بقيمة 20 مليون دولار لمشاريع المياه والصرف الصحي خلال العام الماضي. وعام 2030 هو العام الذي يأمل الروتاري انهاء تزويد كل شعوب العالم بالمياه الصالحة للشرب والصرف الصحي والنظافة الشخصية”.

وبالنسبة للبنان، أشار معوض الى أن “خلال شهر تموز 2013 نبهت الأندية الروتارية في لبنان من آثار الأنماط الجديدة لإستخدام المياه المكثف واستهلاك المياه غير النظيفة وغياب المعايير الدنيا للصرف الصحي والنظافة الصحية”.
وقال: “وبعد 3 سنوات من هذا النداء نحن اندية الروتاري اللبنانية الـ27 نبرهن من خلال التزامنا على اهمية العمل الوطني والتعاون الاقليمي والعالمي من اجل تغيير نمط ونظرة العالم الى المياه والصرف الصحي وضرورة المحافظة على النظافة الشخصية، وحتى الآن استطعنا تنفيذ مشروع المياه في 720 مدرسة ما يصل الى 500 ألف طالب يحصلون على مياه الشرب النظيفة. وحاليا نهدف لتأمين المياه النظيفة في جميع المدارس المتبقية والتي يصل عددها الى حوالي 480 مدرسة بحلول نهاية عام 2018”.

أضاف: “وتشمل رؤيتنا وخططنا المستقبلية لمشروع المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية جميع مناطق المنطقة 2452 حيث سننتهي من تركيب أنظمة تنقية المياه في لبنان عام 2018 . وبسبب هذا المشروع الذي بدأ منذ ثلاث سنوات في لبنان وحفز عالم الروتاري وبسبب هذه الجهود الضخمة اختار رئيس الروتاري الدولي المنتخب ايان ريسلي لبنان لعقد ” مؤتمر الصحة الرئاسية حول المياه والصرف الصحي والنظافة الشخصية” يومي 16 و17 شباط 2018 في بيروت”.

شحادة
ثم ألقى رئيس اتحاد بلديات اقليم التفاح كلمة شكر فيها الروتاري على مبادرته وتوظيفه لإمكانياته وعلاقاته في سبيل تحقيقها، قائلا: “انها تلبي حاجة ملحة وتؤدي مهمة كنا ننتظرها من اداراتنا المعنية”.
أضاف: “نأمل في المدى المنظور ان نساعد على حل مشكلة المياه في جميع قرى وبلدات المنطقة لأن التلوث بات داهما لما هو أكثر من المدارس، وبات يتهدد مصادر المياه الطبيعية. وبما ان المياه مهمة لحياة الانسان ولا يمكن لمخلوق العيش بدونها ومع مرور الزمن اصبحت مصادرها مهددة واصبح يتم التعاطي مع هذه الثروة بشكل سيء وبات التصحر في طريقه الينا والخوف الحقيقي ان يجتاحنا، فإن على الدولة والمعنيين حماية مصادرها”.

وتابع: “إجتمعنا اليوم لنؤكد سويا على ضرورة الاهتمام بالمياه لما له اثر على صحة الانسان وهناك ضرورة وحاجة كبيرة لترشيد استهلاكه، لذلك من الطبيعي في هذا اللقاء ان ندق ناقوس الخطر بهذا الخصوص، فنحن اليوم أمام مشكلة ندرة المياه ، وامام مشكلة اكثر خطورة انه اذا توفرت المياه فهناك مشكلة التلوث. فنحن موجودون على اكبر تجمع مائي في الجنوب، للأسف أصبح مهددا بالتلوث الذي يشكل الصرف الصحي مصدرا رئيسيا له. واننا ندعو لتقديم الأفكار والاقتراحات التي تساهم في معالجة هاتين المشكلتين كما ندعو الروتاري للمساعدة في دراسة حلول لمشكلة المياه حتى نتمكن يوما ما من معالجتها”.

بعد ذلك، قام شحادة والمجذوب بتوقيع مذكرة التفاهم.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com