Cedar News | Lebanon News

سيتمحور الشهر حول المسؤوليات الشخصية والمسائل العائليّة

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر أيلول/سبتمبر 2018:
أجواء متضاربة
مهنيًا: مع تواجد الشمس وعطارد في برج العذراء ليولد اجواء متضاربة وذبذبات فلكية معاكسة توتر اعصابك أيها الجوزاء ما قد يرتد عليك سلبًا كذلك سيتمحور الشهر حول المسؤوليات الشخصية والمسائل العائليّة. الخبر الاهم في هذا الشهر الضاغط هو عودة كوكب المريخ الى برج الدلو الصديق بتاريخ 10 ويشير الى انك ستحقق آمالا كثيرة تتعلق بشؤونك المهنية والمالية وانك ستحقق بعض الامنيات يحثّك هذا الشهر أيضًا على التطلّع نحو بعض المشاكل الصحيّة والمعنوية لن يمرّ الشهر بسهولة وينبغي أن تبقي همومك الشخصية في البيت. من الممكن أن يصيبك الإرهاق والتعب ومن المستحسن أن تركّز على مسؤولياتك مهما كلّف الأمر. ابتعد عن المشاكل هذا الشهر وانتظر حلول الأسبوع الأخير كي تصطلح الامور و لكسب المكافآت والتعويض عن الفرص الضائعة وإحراز إنجازات أساسيّة مع انتقال الشمس الى برج الميزان لكي تستفيد من الفرص لانجاح خطة او للقيام بمبادرة مالية ومهنية مناسبة.

عاطفيًا: يمثّل هذا الشهر الذروة في حياتك الشخصية. إذا كنت مرتبطًا، سيمنحك هذا الشهر الفرصة لتحصين هذه العلاقة. وإذا كنت تعتقد أنك بحاجة إلى حلّ قضية ما، فهذا هو الوقت المثالي لذلك. من جهة أخرى، عليك اختيار اليوم المناسب لك ولشريكك لحلّ القضايا بينكما. إنه شهر مفعم بالسعادة، حيث يسيطر عليك المزاج الجيّد والجهوزية لتحسين العلاقة بأفضل طريقة ممكنة. إذا كنت عازبًا، انتظر سماع بعض الأخبار الجيّدة من خلال الأنشطة أو المناسبات الاجتماعيّة. إنه أفضل وقت في السنة للتعرف إلى أشخاص جدد وقبول الدعوات. وقد تلتقي بالحب في رحلة أو في ورشة عمل.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيلول/سبتمبر 2018:
1-مهنيًا: توقع نجاحًا في بعض الأمور، إياك والمتاعب والجدال، إنه يوم يبشّر بالنجاح غير المتوقع.
عاطفيًا: تنشغل اليوم بإيجاد حلول لبعض المشاكل ولا تدخل في نقاشات عقيمة مع الحبيب غير مضمونة النتائج.
صحيًا: قم ببعض النشاط غير الاعتيادي، واختر لعبة رياضية خفيفة مارسها مع العائلة.

2-مهنيًا: تنتظر اليوم صدور بعض القرارات المهمة التي قد تحدد مصير مستقبلك المهني.
عاطفيًا: تبدو متحمسًا للقائك مع الحبيب، وتخبئ له مفاجأة جميلة تسعده فيزداد حبه لك.
صحيًا: خفف قدر الإمكان من الأعمال الإضافية المرهقة ولا سيما تلك التي تلزمك السهر ساعات طويلة.

3-مهنيًا: لا تتوقع أن قدرتك على التمثيل على من حولك ستجعلك تصل إلى أهدافك الرئيسية، فكل هذا قد ينكشف في أي وقت.
عاطفيًا: عليك النزول إلى أرض الواقع خلال التعامل مع الحبيب وإلا تركك في أي لحظة، ولا تفرض أي شروط عليه قبل أن تستمع الى وجهة نظره.
صحيًا: راجع الأدوية التي تناولتها خلال الفترة الماضية لمعرفة مدى تأثيرها فيك.

4-مهنيًا: علاقتك جيدة بأرباب العمل لأن الثقة المتبادلة عنوانها العريض، حافظ عليها وكن على قدر المسؤولية الملقاة عليك.
عاطفيًا: تجد الحب الصادق قريبًا، وتبني علاقة مع شخص يتمتع بالمشاعر الصادقة والعاطفة الجياشة.
صحيًا: إعطاء العمل الوقت اللازم يجب أن يترافق مع إعطاء ممارسة الرياضة الوقت الضروري أيضًا للاهتمام بالصحة.

5-مهنيًا: يدعمك الزملاء في المخطط التوجيهي الذي أعددته للمؤسة، وتتلقى مفاجآت سارّة وزيارة مفاجئة من شخصية نافذة.
عاطفيًا: لا توفر أي جهد في سبيل إسعاد الحبيب وتأمين الراحة له فهو يستحق ذلك.
صحيًا: اذا أردت الحصول على جسم رشيق، عليك أن تمارس الرياضة بوتيرة مستمرة ومتواصلة.

6-مهنيًا: تفكر كثيرا في ترك وظيفتك والبحث عن مجال آخر، يساعدك في اتخاذ القرار السليم صديق مقرّب.
عاطفيًا: استقرار في علاقتك العاطفية، وتفكر في دعوة الشريك إلى العشاء في مكان رومانسي جدًا.
صحيًا: لا تشكو اليوم من الإرهاق الذي عانيته مدة طويلة، وما زلت تبحث عن مكان هادئ للتأمل وهدوء الأعصاب.

7-مهنيًا: تعمل على مشروع جديد وتحاول أن تكون متحفظًا في خططك لتتجنب المغرضين والمصطادين في المياة العكرة.
عاطفيًا: تخطط لقضاء أمسية رومانسية برفقة الحبيب تقوي العلاقة بينكما وتؤجج المشاعر.
صحيًا: الفترة الصباحية التي تخصصها لممارسة الرياضة تكون مناسبة ومفيدة على المدى المنظور.

8-مهنيًا: دورة جيدة من الاتصالات النجاح المهني تستمر حتى آخر الشهر تقريبًا.
عاطفيًا: لا تغر من نجاح الحبيب وتألقه في مجال عمله، بل شجعه على المزيد فهو نصفك الآخر.
صحيًا: إذا أردت التخلص من بعض مشكلاتك الصحية فكر مليًا في الحلول المفيدة المطروحة أمامك.

9-مهنيًا: القمر الجديد في برج العذراء يتحالف مع جوبيتير، ما يجعلك مستاء من موقف أو متأرجحًا بين مصالح مهنية دقيقة.
عاطفيًا: لا تحاسب الحبيب على كل كلامه، فتصرفاتك معه لم تكن أفضل في الآونة الأخيرة.
صحيًا: قلّة الحركة والإكثار من تناول الطعام لا يتناسبان مع وضعك الصحي، فسارع الى ممارسة الرياضة.

10-مهنيًا: تكون على موعد من الارتياح والسعادة في مجالك المهني، وخصوصًا أن بعض الزملاء مستعدون لتقديم العون لك في أي وقت وخارج دوام العمل.
عاطفيًا: إنسَ الحب القديم ومعاناته وابدأ علاقة جديدة إنما على أسس واضحة منذ البداية، لئلا تقع في مطبات العلاقة السابقة.
صحيًا: نوعية الطعام التي تتقيد بها تخفف الكثير من التعرض للبدانة أو لبعض المشكلات الصحية الطارئة.

11-مهنيًا: تتبدل نظرتك إلى الأمور وتبدأ وظيفة جديدة وتتبوأ مركزًا عاليًا، وتكثر اللقاءات والتحالفات الإيجابية.
عاطفيًا: لا تدع الحبيب يشعر أنه في آخر أولوياتك بل اهتم بمشاعره أكثر واجعله يتدلل عليك بعض الشيء.
صحيًا: عليك أن تحدد بدقة نوعية طعامك، لأن السمنة المفرطة تضرّك كثيرًا وتسبب لك مشكلات.

12-مهنيًا: تشارك الآخرين قراراتك ولا سيما تلك الحساسة والمتعلقة بمشاريعك المستقبلية والمهمة جدًا.
عاطفيًا: تدهشك بعض تصرفات الحبيب ولا تجد لها مبررًا، لكنك تصبر عليه على أمل أن يتحسن الوضع مع مرور الوقت.
صحيًا: تشعر بتعب كبير اليوم بسبب الضغوط، فتقرر التخفيف من ساعات العمل لترتاح.

13-مهنيًا: تطرأ بعض المشكلات المالية أو الهواجس، لا تُقدم على عمل مرتجل، وحافظ على افكارك وآرائك في هذا اليوم.
عاطفيًا: إمنح الحبيب فرصة جديدة لتنجح علاقتك به على أمل أن تسير الأمور لاحقًا على خير ما يرام.
صحيًا: ممارسة تمارين رياضية خفيفة غير مرة في الأسبوع تعود بالفائدة على وضعك الصحي.

14-مهنيًا: طالب باستحقاقاتك في العمل ولا تتنازل عن أدنى حق من حقوقك مهما واجهت من معاندة.
عاطفيًا: استمع إلى رأي الحبيب فقد يكون صائبًا في بعض الأمور، وخذ به إذا كان يتعلق بأمر يخصك.
صحيًا: حاول اتباع برنامج غذائي متوازن ليساعد في الحفاظ على الرشاقة والتخلص من البدانة.

15-مهنيًا: تكون هذا اليوم أكثر تسامحًا مع زملاء العمل ولا تطالبهم بالكثير، بل تساعدهم في حل في بعض المشاكل المستعصية.
عاطفيًا: لا تستمر في أخطائك تجاه الشريك وكن حذرًا من التدخلات وأصحاب النيات السيئة.
صحيًا: الأرق الذي ينتابك ليلًا يسبب لك الإرهاق، فحاول أن تجد الحل له مع أصحاب الاختصاص.

16-مهنيًا: مرحلة جديدة ومهمة في حياتك المهنية تأمل أن تحقق من خلالها الكثير من الطموحات والخطوات.
عاطفيًا: يوم عاطفي اكثر وعدًا من سابقه يحمل آفاقًا جديدة وعلاقات جميلة عنوانها الرومانسية الرائعة والمشاعر الرقيقة.
صحيًا: السهر الدائم يرهقك ويبقيك في حال من الترنح نهارًا وعدم التركيز في العمل.

17-مهنيًا: لن تعاكسك الظروف ولن تتعرض لإهانة بل تسمع أخبارًا طيبة تفرح قلبك.
عاطفيًا: مشاعر الحبيب تتغير فجأة تجاهك وتكون سلبية، حاول معرفة الأسباب لتدارك الأمور قبل تفاقمها.
صحيًا: انتبه أكثر الى توقيت التمارين الرياضية، ومارسها بانتظام فهي تؤمن لك راحة كبرى.

18-حذار سوء التفاهم الذي قد يؤدي إلى فوضى في خططك العملية.
عاطفيًا: الانفعال والعصبية لن يحلا مشاكلك مع الحبيب، تحلّ بالصبر وتناقش معه بهدوء.
صحيًا: حاول اختيار الوقت المناسب للقيام بالتمارين الرياضية ولا تدع التقاعس والكسل والتسويف تسيطر عليك.

19-مهنيًا: تحاول أن تقنع رؤساءك باتخاذ قرارات جديدة في العمل تعود بالفائدة على الجميع.
عاطفيًا: خسارة الحبيب لا يمكن أن تعوّض، كن حذرًا في تعاطيك معه وخفف من كبريائك.
صحيًا: لا تخاطر بوضعك الصحي من أجل مكاسب فانية، لأن الصحة هي الأغلى.

20-مهنيًا: تنتظرك مفاجآت سارّة او بعض الايجابيات غير المتوقّعة التي تكون في مصلحتك وتحقق لك بعض الرغبات.
عاطفيًا: لا تشتت نفسك في غير علاقة عاطفية، بل حاول أن تقيم علاقة ثابتة تنتهي بالاستقرار.
صحيًا: لا تهمل وضعك الصحي ولا تتقاعس عن الاهتمام بجسمك والانشغال بأمور كثيرة تبعدك عن ممارسة الرياضة.

21-مهنيًا: أنت مثال المشاغب وتمثل خطرًا على استقرار المحيط المهني الذي تعمل فيه وتميل إلى إثارة العدائية والتوتّر أينما حللت.
عاطفيًا:عليك أن تخرج من أجواء العمل وتعطي المزيد من الوقت للحبيب وتهتم به كما يجب.
صحيًا: لا تثر أي خلاف وانسحب من أي نزاع قد يوتر أعصابك.

22-مهنيًا: التزم وعودك تجاه الزملاء ولا تتهرب من مسؤولياتك في العمل ونفذ المطلوب منك بحذافيره.
عاطفيًا: تحاول جاهدًا إرضاء الحبيب ولكنك تشعر أنه لا يبالي، ومع ذلك تواصل سعيك لتصل إلى نتيجة.
صحيًا: لا تختلق الأعذار كلما عرض عليك الأصدقاء القيام بنشاط وخصوصًا هذا اليوم.

23-مهنيًا: قضية مهنية تتبنّاها أو تشارك الزملاء هدفًا تلاحقه، وتتحمس لمشروع وتسعى إليه وتؤدي دور المقنع والمؤثر.
عاطفيًا: واجه من تحب بمشاعرك ولا تؤجل الموضوع أكثر من اللازم لأن المشاعر قد تخف.
صحيًا: أنت تتمتع بإرادة صلبة وتقرر التخلص من الوزن الزائد ووضع حد لشراهتك المفرطة.

24-مهنيًا: تحتار بين عدة قرارات اليوم لكن عليك أن تعرف ماذا تختار سريعًا.
عاطفيًا: أعط الحبيب المزيد من الوقت فأنت تعرف ما يمرّ به من ظروف مع محيطه العائلي.
صحيًا: النصائح مفيدة لتحسين صحتك، لكن عليك العمل بها وممارسة التمارين الرياضية.

25-مهنيًا: القمر المكتمل في برج الحمل مؤشر إلى انطلاقة جديدة ومتابعة مسيرتك بنجاح باهر.
عاطفيًا: إمنح الحبيب المزيد من الخصوصية ولا تتدخل في شؤونه العملية أو تفرض قراراتك عليه.
صحيًا: الانتباه إلى نوعية الأطعمة والتخفيف من بعضها مساء مفيد للصحة.

26-مهنيًا: تحصل على أرباح نتيجة استثماراتك، وتعتمد على الحقائق ولا تتبع حدسك فقط.
عاطفيًا: تناقش بعض الأمور المادية مع الشريك على ضوء ما حصل أخيرًا بشأن المصاريف غير المجدية.
صحيًا: العصبية المفرطة في غير مصلحتك أبدًا، والهدوء هو مفتاح الحل لكل الأمور العالقة.

27-مهنيًا: يشجّعك هذا اليوم على العمل والاستمرار ويجعل تحركاتك مباركة من أرباب العمل.
عاطفيًا: لا تطرح مواضيع حساسة بالنسبة الى الحبيب، فظروفه اليوم غير مشجعة على ذلك.
صحيًا: قضية حساسة تقلق راحتك وتثير أعصابك، صارح المقرّبين منك بها لتريح نفسك.

28-مهنيًا: تباشر مشروعًا جديدًا تأمل أن تحقق من ورائه أرباحًا وسمعة طيبة، تفاءل.
عاطفيًا: حافظ على أسرار الحبيب ولا تخن ثقته بك، فهو يعرف مدى إخلاصك له.
صحيًا: تخصيص وقت يومي للرياضة يوفر عليك الكثير من المشكلات الصحية.

29-مهنيًا: حذار مخالفة الآراء والقوانين وإثارة العداوات، تشعر بالظلم او الاساءة.
عاطفيًا: لا تعاند الحبيب فتخسر ثقته بك، بل اصبر عليه وقدّر ظروفه الحالية.
صحيًا: هدّئ من روعك ولا تتهور معرّضًا نفسك للحوادث.

30-مهنيًا: تنتقل الى مرحلة جديدة في العمل أكثر تطورًا، والحظ يقف الى جانبك اليوم ويدعمك في القرارات التي تتخذها.
عاطفيًا: تقرب المسافات بينك وبين الحبيب بعد فترة من الخصام، وتعود الأمور بينكما إلى مجاريها الطبيعية.
صحيًا: لا تترك المشكلات المهنية تؤثر سلبًا في وضعك الصحي، بل اخرج من محيطك الضيق.